نشرة السويد و أوروبا – 51

التفاصيل

السويد – محليات- سياسة

دعوة إلى المناظرة السياسية للأحزاب السويدية باللغة العربية

تنظم شبكة الكومبس غذا الثلاثاء 28 أب/أغسطس مناظرة سياسية للأحزاب السويدية قبيل الانتخابات، وستجري المناظرة باللغة العربية من قبل شخصيات سياسية قيادية من اصول عربية تمثل 7 أحزاب برلمانية
المكان: قاعة ABF ستوكهولم من الساعة 18.00 حتى الساعة 20.00
المصدر: الكومبس

SD يريد وقف حصة السويد من لاجئي الأمم المتحدة

ذكرت صحيفة “أفتونبلادت” أن حزب سفاريا ديموكراتنا يريد أن تتوقف السويد عن استقبال اللاجئين القادمين عن طريق الأمم المتحدة.

وقالت المتحدثة باسم سياسة الهجرة في الحزب باولا بيلير للصحيفة: “من حيث المبدأ، نعتقد أن نظام الحصص أمر جيد. لكننا كنا واضحين أيضاً في أن ذلك يفترض مسبقاً أن لدينا الفرصة لاستقبال اللاجئين في السويد” مشيرة الى أن السويد تعمل على “إصلاح نظام اللجوء، لذلك ندعو الى ايقاف برنامج استقبال اللاجئين عن طريق الأمم المتحدة في غضون العام أو العامين القادمين”.

معروف أن الأمم المتحدة تنظم عن طريق المفوضية العليا لشؤون اللاجئين UNHCR التابعة لها، عملية اعادة توطين آلاف اللاجئين في المخيمات القريبة من البلدان التي تشهد حروباً، خصوصا الأشخاص الذين يُنظر إليهم على أنهم بحاجة ماسة الى الحماية.
المصدر: الكومبس

تحقيق حكومي: قصور كبير في مواجهة التطرف

أظهرت نتائج تحقيق حكومي وجود “قصور كبير” في عمل مؤسسات الدولة السويدية، للوقاية من التطرف العنيف.

وبحسب تقرير بثه الراديو السويدي، فإن العمل في التحقيق بدأ العام الماضي 2017.

وقال محلل البيانات في كلية الدفاع فيليب ألين للراديو: “هناك تردد حول الكيفية التي يجب أن يتم العمل بها محلياً لمواجهة التطرف الذي يُحرض على العنف. وهذا لا يمكن اعتباره شيئاً آخر غير الفشل”.

واقترح التحقيق أن تقدم الشرطة معلومات الى لجان المؤسسات الاجتماعية بسهولة أكبر، وأن يكون لهذه المؤسسات الفرصة لتبادل المزيد من المعلومات حول الأشخاص الذين من المحتمل ان يمارسوا أعمال متطرفة عنيفة أو يرتبطوا بشكل أو بآخر بالأعمال الإرهابية.

ووفقاً لفيليب ألين، فإن بيئات العنف المتطرفة قد نمت من 300 الى 3000 في غضون سنوات قليلة فقط. إذ انضم 300 شخص الى تنظيم الدولة الإسلامية، داعش، عاد منهم الى البلاد 150 شخصاً فقط.
المصدر: الكومبس

حزب اليسار يعد الطلبة بمخصصات إضافية

انتقد رئيس حزب اليسار السويدي يوناس خوستيدت في خطاب ألقاه في أوميو، أمس الأحد كل من الأحزاب اليمينية، ورئيس الوزراء ستيفان لوفين والحكومة على حد سواء، لـ “فشلهم” في ما وصفه القيام بما يكفي لمواجهة عدم المساواة.

وركز خوستيدت في البيان الانتخابي الذي ألقاه في متنزه دوبيلنز في اوميو على الطلبة والوعد الانتخابي لحزبه في توفير مخصصات تكميلية لهم في العطلة الصيفية.

ولم تمنع الامطار التي شهدتها المنطقة من حضور حشد واسع للاستماع الى خوستيدت، ولاقى حديثه عن الوعد الانتخابي للحزب في توفير مخصصات تكميلية للطلبة أثناء العطلة تصفيقاً كبيراً لدى الطلبة في أوميو.

ويعني مقترح حزب اليسار دفع مبلغ إضافي للطلبة لا يتجاوز حده الأقصى 1584 كرون بعد نهاية فصل الربيع الدراسي.

وقال خوستيدت: “من خلال هذا الدعم، نعتقد ان المزيد من الطلبة الذين ينحدرون من عائلات ضعيفة اقتصاديا سيتشجعون على الدراسة في أقسام الشرطة أو التمريض أو ما يحلمون العمل به”.
المصدر: الكومبس

عودة القطارات على مسارات ستوكهولم الى وضعها الطبيعي

انتهت أعمال الصيانة والتحديث في مسارات قطارات ستوكهولم التي بدأت صيف العام الجاري 2018، واعتباراً من اليوم ستعود الحركة الى وضعها الطبيعي مجدداً، وفق ما نقلته وكالة الأنباء السويدية عن شركة سكك الحديد السويدية.

وتأمل الشركة أن تتراجع المشاكل على المسارات التي تم تجديدها حديثاً.

وكان المسافرون على مسارات ستوكهولم قد واجهوا صعوبات كثيرة في تنقلاتهم، هذا الصيف، تمثلت في الغاء الكثير من الرحلات وساعات طويلة من الانتظار وزيادة محطات تبديل الرحلات، وذلك بسبب ما تطلبه العمل على إجراء تجديدات واسعة على شبكة السكك الحديدية.

وبحسب ما أعلنته شركة SJ للقطارات، فإن حركة مرور القطارات ستعود الى حركتها الطبيعية بشكل كامل اعتباراً من اليوم الاثنين.

وقال مسؤول استراتيجية الاتصالات في الشركة بيتر كاراميوس للوكالة: “نتوقع مسارات أكثر قوة الآن وتراجع مشاكل إخفاقات البنية التحتية”.

وتمر حركة المرور العادية على خطوط الجنوب والغرب عبر مسارات الساحل الشرقي نحو سوندسفال وعلى مسارات مالاردالن.
المصدر: الكومبس

السويد – ثقافة

يوناثان ليمان يحصل على جائزة راؤول فالنبيرغ السويدية

أعلنت أكاديمية جائزة راؤول فالنبيرغ، اليوم عن منحها جائزة هذا العام الى الخبير يوناثان ليمان، الذي قام بمسح على الحركات المعادية للسامية في السويد.

وذكرت الأكاديمية، أنها قررت منح الجائزة لـ ليمان، لقيامه بنشره المعرفة حول هذه الجماعات وغيرها من الجماعات المعادية للأجانب.

وجاء في البيان الصحفي الصادر عن الاكاديمية، أن ليمان “مع دروس التاريخ والمسح الحديث حول جماعات اليمين المتطرف”، قام بتثقيف المراهقين بالمستقبل الديمقراطي للمواطن وعليه جرى منحه الجائزة.

وبحسب الاكاديمية، فإن ليمان هو واحد من أبرز الخبراء بالحركات المعادية للسامية في السويد وتمكن من خلال مجلة “أكسبو” المختصة بمتابعة جماعات اليمين المتطرف من متابعة ونشر المعرفة بالمجموعات المعادية للسامية وكراهية الأجانب.

وتبلغ قيمة الجائزة، 100 ألف كرون مع تمثال برونزي مصغر، مُنح الى ليمان ضمن شعائر خاصة بالمناسبة أقيمت، اليوم.

ووفقاً للبيان الصحفي، قال ليمان بعد تسلمه الجائزة: “اليمين المتطرف يتزايد بشكل عالمي، ولذلك يجب أن تكون
المصدر: الكومبس

أوروبا – سياسة- محليات

ميركل تكشف تدابير جديدة في ملفات الهجرة واللجوء والمناخ

في مقابلتها الصيفية مع القناة العامة الأولى، كشفت المستشارة ميركل النقاب عن الخطوط العريضة لسياستها لمرحلة ما بعد العطلة الصيفية إزاء الملفات المهمة المطروحة، منها ملف اللاجئين وحماية المناخ وقضايا أخرى.
تقليد ديمقراطي يسير عليه كل السياسيين الألمان، وفي مقدمتهم من يشغل منصب المستشارية، يتمثل في مقابلة صحفية مع القناة الألمانية الأولى (إيه آر دي)، حيث تحدثت المستشارة ميركل الأحد (26 آب/ أغسطس 2018) عن أبرز القضايا السياسية المطروحة على البحث في مرحلة ما بعد العطلة الصيفية. وتحدثت ميركل عن ملفات عديدة، جاء ملف اللاجئين والهجرة في مقدمتها، حيث رفضت ميركل فكرة ما يطلق عليها “تغيير المسار” للاجئين الموجودين في البلاد والذين رفضت طلبات لجوئهم، ليتحولوا إلى عمال مهاجرين من اختصاصات مطلوبة في سوق العمل الألمانية.

وقالت ميركل إن الفكرة تبعث رسالة خاطئة مفادها “يمكنك أن تأتي”، ولا تميز مبدئياً بين اللاجئين الباحثين عن حماية وبين عمال مهرة يبحثون عن فرصة عمل. وتابعت ميركل أن الفكرة تولد انطباعاً خاطئاً يفيد بأن المرء يمكن له أن يأتي إلى المانيا بصفة لاجئ ثم يغير مساره ليتحول إلى عامل ماهر يلتحق بسوق العمل، وذلك بسبب النقص الكبير في القوى العاملة الماهرة في سوق العمل حالياً.
من جانب آخر، أشارت ميركل في حديثها الصيفي إلى أن هناك حالياً نقاش واسع حول قانون يسمح للقوى العاملة الماهرة بالقدوم إلى ألمانيا وفق شروط مبسطة. واعتبرت ميركل ذلك خطوة كبيرة بالنسبة لحزبها المسيحي الديمقراطي المحافظ، الذي كان يرفض حتى لوقت قريب اعتبار ألمانيا بلد هجرة.
من جانب آخر، أبدت ميركل معارضتها لخطط المفوضية الأوروبية الرامية إلى وضع أهداف أكثر طموحاً في مجال حماية المناخ. وبررت ميركل ذلك بالقول: “لا أرى الاستمرار في وضع أهداف جديدة أمراً منطقياً”، وأضافت: “يتعين علينا الآن الحفاظ أولاً على أهدافنا التي حددناها لأنفسنا”، مشيرة إلى أن اهتمام بلادها منصبّ في الوقت الراهن على تنفيذ الإجراءات القانونية الخاصة بتحقيق هدف عام 2030، وهو أمر سيكون صعباً بما فيه الكفاية.

يذكر أن ميغيل أرياس كانيتي، المفوض الأوروبي للمناخ، أعلن اعتزامه تقديم اقتراح لدول الاتحاد الأوروبي بخصوص قيام التكتل بتخفيض غازات الاحتباس الحراري دولياً بحلول 2030 بنسبة 45 بدلاً من 40 في المائة. وفيما يتعلق بالإجراءات اللازمة في ألمانيا، أكدت ميركل على الحاجة إلى إحداث تحول في مجال النقل “وهذا شيء واضح تماماً”، وطالبت بالتطبيق التدريجي لأشكال جديدة من وسائل النقل، لافتة إلى أن بلادها بصدد التقدم بسرعة في مجال التنقل الكهربائي. يذكر أن مبيعات السيارات الكهربائية في ألمانيا لا تزال تتطور ببطء حتى الآن.
وبخصوص ضمان المعاشات، كما يطالب بذلك الحليف الاشتراكي الديمقراطي، أعلنت ميركل أنها تتوقع اتخاذ قرارات سريعة بشأن سياسة التقاعد وسوق العمل في أعقاب أول اجتماع يعقده زعماء الائتلاف الحاكم بعد العطلة الصيفية. وأضافت ميركل: “نحن على طريق جيدة فعلياً”.
المصدر: دويتشه فيله

الداخلية الإيطالية: لا وجود للاتحاد الأوروبي

وصفت مصادر في وزارة الداخلية الايطالية إنفضاض إجتماع بروكسل اليوم الجمعة (على مستوى ممثلي الدول الاعضاء في الاتحاد الاوروبي) دون نتائج بشأن ملف إدارة الهجرة بأنه “دليل آخر على عدم وجود أوروبا”، وشددت على الموقف “الموحد” لحكومة الإئتلاف الثنائي (حركة خمس نجوم-رابطة الشمال) إزاء عدم السماح بإنزال المهاجرين (150 شخصا) من سفينة خفر السواحل (ديتشوتي) التي لا تزال أمام ميناء كاتانيا بعد مرور أسبوع على إنقاذهم بمياه المتوسط.

وأشارت المصادر إلى أنه “لم توافق أي من الدول على توقيع بيان موحد، لأنه لا يوجد أساس لتوافق أوروبي بشأن معايير الإنقاذ والإنزال وإعادة توزيع المهاجرين”.

ونوهت بأن “الدول الأوروبية لم تبد إنفتاحا حقيقياً تجاه حل قضية المهاجرين على متن سفينة (ديتشوتي)، بينما استقبلت إيطاليا في السنوات الاخيرة الماضية 700 ألف مواطن أجنبي”.

وجددت المصادر “خط وزارة الداخلية لن يتغير: لن ينزل أحد من سفينة (ديتشوتي). الحكومة متراصة على هذه الجبهة”.

يشار إلى أن وزير الداخلية، ماتيو سالفيني قد سمح في وقت سابق بإنزال 27 مهاجرا من القاصرين غير المصحوبين بذويهم، بينما لا يزال 150 على متن السفينة التي أنقذتهم منذ أسبوع قبالة المياه الليبية.
المصدر: وكالة آكي الإيطالية للأنباء

نائب رئيس الوزراء الايطالي: نحن كقوة سياسية لا نرغب منح 20 مليار للاتحاد الأوروبي

أعلن نائب رئيس الوزراء الايطالي، لويجي دي مايو أن “الحكومة جاهزة لقطع مساهمة إيطاليا في ميزانية الاتحاد الأوروبي، الذي قرر أن يدير ظهره لإيطاليا مرة أخرى بالتخلي عن مبادئ التضامن والمسؤولية على الرغم من المجلس الأوروبي الأخير قرر أن من يرسو في إيطاليا (من المهاجرين) يرسو داخل الاتحاد الأوروبي”.

وأضاف دي مايو، الرئيس السياسي لحركة خمس نجوم حليف رابطة الشمال، بزعامة نائب رئيس الوزراء الآخر ماتيو سالفيني، في الائتلاف الحاكم “بالتالي، فإن على إيطاليا معالجة المسألة من جانب واحد. لسنا على استعداد مرة أخرى أن يضعوا أقدامهم على رؤوسنا. لقد قدمت حركة خمس نجوم نفسها إلى الإيطاليين بمهمة محددة وليس لدينا نية في اتخاذ خطوة إلى الوراء. الاتحاد الأوروبي لا يريد الامتثال إلى المبادئ المتفق عليها في القمة الأوروبية الأخيرة. نحن مستعدون لتقليص الأموال التي نقدمها إلى الاتحاد الأوروبي

وقال دي مايو في مقال على صفحته الرسمية بمنصة (فيسبوك) “إنهم يريدون 20 مليار يورو من المواطنين الإيطاليين؟ عليهم أن يثبتوا أنهم يستحقونها ويهتمون بمشكلة لم يعد بوسعنا التعامل معها بمفردنا”، أي موضوع الهجرة. واضاف “حدود إيطاليا هي حدود أوروبا ، ونحن لن نطلب من الايطاليين سنت واحد إضافي” لإدارة ملف الهجرة.

وزاد “نظرا لأن الاتحاد الأوروبي لا يحترم الاتفاقات ولا يفي بواجباته، نحن كقوة سياسية لم نعد ترغب في منحه 20 مليار يورو سنوي، التي يطالبون بها”.

المصدر: وكالة آكي الإيطالية للأنباء

ما هي جنسيات المهاجرين العالقين على متن سفينة “ديتشوتي”؟

ذكرت مصادر حقوقية إيطالية إن الغالبية العظمى للمهاجرين العالقين منذ أكثر من أسبوع على متن سفينة خفر السواحل الايطالي (ديتشوتي) يحملون الجنسية الاريترية (130 شخصا)، يليهم 10 من جزر القمر، ستة من بنغلاديش، إضافة إلى اثنين سوريين ومصري وصومالي.

وحسب تلك المصادر، التي زارت سفينة المهاجرين داخل ميناء كاتنانيا، فإن معظمهم أناس يحملون جنسيات تكفل لهم حماية دولية، أوتوماتيكية تقريباً، في جميع البلدان الأوروبية. وذكرت أن الاريتريين، من ضمنهم فتيات دون العشرين عاما، بدوءا رحلتهم الشاقة والطويلة من بلادهم إريتريا ومن ثمّ الى العاصمة السودانية الخرطوم لينتقلوا بعدها عبر الصحراء إلى ليبيا.

يشار إلى أن وزير الداخلية، ماتيو سالفيني قد سمح في وقت سابق بإنزال 27 مهاجرا من القاصرين غير المصحوبين بذويهم، بينما لا يزال الباقون على متن السفينة التي أنقذتهم قبالة المياه الليبية.

وجددت وزارة الداخلية الايطالية مساء اليوم الجمعة رفضها إنزال المهاجرين بغد فشل إجتماع في بروكسل، على مستوى المبعوثين الدبلوماسيين للدول الاعضاء في الاتحاد الاووربي، في التوافق بشأن معايير استقبال وإنزال وتوزيع المهاجرين بين دول التكتل الموحد.
المصدر: وكالة آكي الإيطالية للأنباء

اسبانيا تقبض على مواطن سويدي بتهمة تهديد رحلة جوية

ألقت الشرطة الإسبانية القبض على مواطن سويدي بتهمة تهديد رحلة جوية كانت ستنطلق من جزيرة مايوركا، حيث كان الشخص نفسه قد حجز مقعداً له على متن الرحلة، وفقاً لما ذكرته العديد من وسائل الاعلام الإسبانية.

وقام المشتبه به بإرسال التهديد عبر الانترنت، صباح الخميس الماضي، مدعياً أن هناك مادة متفجرة على متن الرحلة، التي كان من المقرر إقلاعها، يوم الجمعة.

وأرسلت الرسالة من جهاز كومبيوتر في فندق في الكوديا، حيث كان الرجل يقيم، بحسب الشرطة الإسبانية التي ذكرت أنه تم التعرف على المشتبه به السويدي من خلال الآثار الرقمية التي تركها.

وكتب المشتبه به رسالته باللغة الإنكليزية و “على الأرجح من خلال استخدام خدمة الترجمة الفورية”، بحسب ما ذكرته صحيفة إل موندو الإسبانية.

وأكدت مسؤولة الاتصالات الصحفية في وزارة الخارجية السويدية أنا لوندبلاد في حديثها لوكالة الأنباء السويدية على أن مواطناً سويدياً في العشرينيات من عمره معتقل في اسبانيا، مشيرة الى عدم وجود أي معلومات حول تفاصيل ما قام به.
المصدر: الكومبس

عربي – الشرق الأوسط – اقتصاد

محادثات اندماج “سرية” بين بنوك قطرية…وهذا ما سينتج عنها

كشفت وكالة بلومبرغ الأمريكية عن محادثات سرية لدمج اثنين من أكبر البنوك القطرية قالت إنها في مرحلة متقدمة.
وقالت الوكالة إنه قد يعلن كل من بنكي “بروة” القطري و”قطر الدولي” عن خطط للدمج بينهما في وقت مبكر من هذا الأسبوع، وفقا لمصادر على اطلاع بالمحادثات.

وقالت المصادر، التي طلبت عدم الكشف عن هويتها لأن المحادثات لا تزال سرية، إن المحادثات بين البنكين —اللذين يعتبران من البنوك مغلقة الرأسمال- في مرحلة متقدمة، على الرغم من إمكانية تأجيلها أو حتى إلغائها.
المصدر : سبوتنيك

البحرين تعتزم طرح مشروع إنشاء مترو أنفاق في مناقصة عالمية

ذكرت صحيفة “الأيام” البحرينية على موقعها الإلكتروني، اليوم الاثنين، نقلا عن مسؤول بوزارة المواصلات إن البحرين تعتزم طرح مشروع إنشاء شبكة مترو أنفاق في مناقصة عالمية في الربع الأخير من 2019 مقدرا تكلفة المشروع بما يتراوح بين مليار وملياري دولار.

ونقلت الصحيفة البحرينية عن عبد الرحمن الجناحي مستشار وزير المواصلات والاتصالات لشؤون الطرق البرية قائلا ” أن الحكومة ربما تسعى إلى الحصول على استثمارات خاصة لتمويل هذا المشروع جزئيا”.
وأضاف الجناحي “هناك توجها لتمويل المشروع بالشراكة بين الحكومة والقطاع الخاص، وذلك وفقا لتوجه الرؤية الاقتصادية للبحرين 2030، لافتا إلى ان طرح المشروع في مناقصة سيستغرق وقتا وذلك بسبب مشاركة القطاع الخاص، متوقعا طرح المناقصة في الربع االاخيرمن عام 2019.
المصدر: سبوتنيك

دولي – سياسة – اقتصاد

محكمة العدل الدولية تنظر في دعوى إيرانية لرفع العقوبات

تنظر محكمة العدل الدولية اليوم الإثنين في دعوى قضائية أقامتها إيران من أجل رفع العقوبات التي فرضتها إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب على طهران.
وتقول هذه الدعوى إن العقوبات الأمريكية، التي تلحق الضرر بالاقتصاد الإيراني الضعيف بالفعل، تمثل خرقا لاتفاقية صداقة غير معروفة على نحو يذكر مبرمة بين الدولتين عام 1955، بحسب رويترز.
ولم يصدر رد علني حتى الآن من الولايات المتحدة التي سترد رسميا بحجج شفهية يوم الثلاثاء.
ومن المتوقع أن يدفع محامو الولايات المتحدة بضرورة ألا يكون لمحكمة العدل الدولية سلطة قضائية في هذا النزاع وبأن معاهدة الصداقة لم تعد سارية وبأن العقوبات التي فرضتها واشنطن على طهران لا تمثل خرقا بأي حال.

وستستمر الجلسات الشفهية، التي طلبتها إيران بشكل أساسي من أجل إصدار حكم مؤقت، أربعة أيام على أن يتم اتخاذ قرار في غضون شهر.

وأحكام محكمة العدل الدولية ملزمة ولكنها لا تملك سلطة فرض تطبيقها كما تم تجاهلها في حالات نادرة من قبل بعض الدول من بينها الولايات المتحدة.
المصدر: سبوتنيك

تقارير

بعد أوروبا الشرقية … اليمين المتطرف يتمدد للدول الإسكندنافية

تأجيج المخاوف من المهاجرين ساهم في دفع الناخبين في العديد من الدول الأوروبية، خصوصاً في شرق أوروبا، للتصويت لصالح أحزاب يمينية متطرفة أو لصالح حركات شعبوية، والآن جاء دور السويد، حيث يتجه اليمينيون لفوز جديد.
يتجه اليمين المتشدد في السويد نحو الحصول على نسبة تأييد قياسية ما لم تحصل مفاجأة، في انتخابات تشريعية ستجرى في التاسع من أيلول/ سبتمبر، مستفيداً من تغير مزاج الناخبين الذين يشعرون بالتهميش لمصلحة مئات الآلاف من طالبي اللجوء الذين وصلوا خلال السنوات الأخيرة.

وفي حال فوز اليمين المتطرف في السويد، يكون أحد أبرز رموز السياسة الإسكندنافية فيما يخص التعامل السمح مع موجات اللاجئين والمهاجرين على مر العقود قد سقط، لتلحق السويد بالدنمارك ودول أوروبية عديدة وضعت ملف مكافحة الهجرة ووقف موجة اللاجئين على صدارة أولويات حكوماتها.
وقبل أسبوعين من الانتخابات، أشارت استطلاعات الرأي إلى إمكانية حصول حزب “ديمقراطيو السويد” المناهض للهجرة على 20 في المائة من الأصوات، ما سيجعلهم ثاني أو ثالث أكبر حزب في البلاد. وبإمكان ذلك أن يمنح هذا الحزب المنبثق عن النازيين الجدد، والذي يسعى الآن للحصول على شرعية سياسية، نفوذاً مهماً في الساحة السياسة السويدية. وأفاد الحزب أنه يرغب بالتعاون مع اليمين أو اليسار طالما أن بإمكان ذلك رسم سياسة الهجرة في البلاد.
ولا يتوقف الأمر عند ملف الهجرة في هذا التطور الخطير، فكما هو معروف، يعادي اليمين المتطرف الشعبوي تطور الاتحاد الأوروبي صوب تشكيل الولايات الأوروبية المتحدة ويسعى إلى العودة إلى الدول القومية وإلى النزاعات السابقة بينها. في هذا السياق، اعتبر المفوض الأوروبي بيار موسكوفيتشي أن الانتخابات الأوروبية المقبلة التي ستجرى في أيار/ مايو هي “الأهم على الأرجح” منذ بدء تنظيم هذا الاقتراع في 1979.

الشعبويون ورابطة الشمال المتطرفة يتصدران المشهد في إيطاليا

وأضاف المفوض الأوروبي للشؤون الاقتصادية والمالية والضريبية والجمركية، متحدثاً لإذاعة “فرانس إنفو” أن “هذه الانتخابات هي الأهم على الأرجح منذ انتخاب البرلمان الأوروبي بالاقتراع العام، أي منذ 1979”. وأكد الوزير الاشتراكي الفرنسي السابق أن الانتخاب سيكون مواجهة مباشرة بين المؤيدين لأوروبا والشعبويين.
وقال موسكوفيتشي إن هذه الانتخابات تنطوي “أولاً على رهان وجودي، يعني في جوهره نتوقف أو نستمر، أي هل ما زلنا أوروبيين؟ هل نحن قادرون، في عالم فيه بوتين وترامب وشي جيبينغ، على القول إن لدينا نموذجاً خاصاً من الفعالية الاقتصادية والعدالة الاجتماعية؟” وأضاف: “سيكون السؤال: هل نواصل هذه المغامرة الأوروبية من خلال مهاجمة النزعة القومية أم هل نستسلم للقومية؟”
لكن “ديمقراطيو السويد” سيجدون صعوبة في الحصول على تنازلات كبيرة. فقد بدت بعض أحزاب اليمين تميل لاسترضاء “ديمقراطيو السويد” من أجل الحصول على دعم غير رسمي لتمرير تشريعات في البرلمان، لكن أياً منها لم يبد استعداداً للتعاون بشكل رسمي أكثر مع حزب لا يزال منبوذاً من قبل الكثير من السويديين.

ودخل اليمين المتشدد البرلمان لأول مرة في 2010 بعدما حصل على 5.7 في المائة من الأصوات. وبعد أربعة أعوام، حصلوا على أكثر من ضعف النتيجة حيث فازوا ب12.9 في المائة من الأصوات و42 من أصل 349 مقعداً في انتخابات 2014 التشريعية.
المصدر: دويتشه فيله

إلغاء المساعدات الأمريكية للفلسطينيين.. خطوة لتصفية قضيتهم؟

هل يريد ترامب حقاً تصفية القضية الفلسطينية؟ هذا ما يعتقده الفلسطينيون على الأقل، مبررين ذلك بإلغاء ترامب مساعدات مالية كانت مخصصة للفلسطينيين في ميزانية الولايات المتحدة منذ عقود. فهل هذه خطوة أخرى على طريق تصفية القضية؟
سلسلة من الخطوات الأمريكية تحت إدارة الرئيس دونالد ترامب تثير الشكوك حول الموقف الأمريكي من القضية الفلسطينية، لعل أبرزها الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل ونقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إليها. لكن آخر خطوة تمثلت في إلغاء مساعدات مالية أمريكية للفلسطينيين، بعد أن ألغت واشنطن مساعداتها لمنظمة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين التابعة للأمم المتحدة (أونروا) بشكل جعل المنظمة تسرح مئات العاملين الفلسطينيين لديها في غزة والضفة الغربية.

عن الخطوة الأخيرة، يقول الفلسطينيون إنهم مقتنعون بأن قرار الرئيس الأمريكي إلغاء مساعدات مالية لهم ليست سوى خطوة جديدة في مساعيه “لتصفية” قضيتهم. ويرى الفلسطينيون أن هذه السلسلة من العقوبات تندرج في إطار برنامج أوسع يهدف إلى الغاء كل مطالبهم.
من جانبه، اعتبر أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية وكبير المفاوضين الفلسطينيين، صائب عريقات، أن القرار الأمريكي الأخير هو “اعتراف بالمغزى الحقيقي لسياسة المساعدات الأمريكية المتمثلة بالتدخل في الشؤون الداخلية للشعوب الأخرى والتأثير على خياراتها الوطنية”.
من جهتها، رأت عضوة اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، حنان عشراوي، أن “الإدارة الأمريكية أثبتت أنها تستخدم أسلوب الابتزاز الرخيص أداة ضغط لتحقيق مآرب سياسية”. فيما قال الكاتب والمحلل السياسي الفلسطيني جهاد حرب لوكالة فرانس برس إن “أمريكا الآن تشارك حكومة إسرائيل اليمينية أحلامها وسياساتها”.
المصدر: دويتشه فيله

التعليقات

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.