Lazyload image ...
2016-11-29

جاليات: نظم البيت الثقافي الفلسطيني في مدينة هلسنبوري جنوب السويد، في  26/11/2016  مهرجاناً خطابياً و فنياً بذكرى اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني والذي يصادف الـ 29 من شهر نوفمبر من كل عام .

ابتدأ الحفل بالنشيدين الملكي السويدي والوطني الفلسطيني ، تلا ذلك كلمة ترحيبية باسم المنظمين ألقتها السيدة شيماء عيسى مديرة البيت الثقافي في هلسنبوري، تكلمت فيها عن معنى التضامن مع فلسطين القضية، الأرض والشعب.

كما تناولت فيها العلاقة المميزة التي تربط السويد بفلسطين كأول دولة أوروبية تعترف رسمياً بدولة فلسطين. كما تكلمت السيدة شيماء عن معنى الانتماء لفلسطين وضرورة تنظيم وإحياء الفعاليات و المناسبات للتأكيد على عدالة القضية ودور المجتمع الدولي ومسؤوليته تجاه الشعب الفلسطيني.

كما ألقى السيد (ستيغ بروكفيست) Stig Broqvist من مجموعة Enhetsgruppen كلمة مؤثرة عبر فيها عن تضامن شريحة واسعة من الشعب السويدي مع القضية الفلسطينية.

وشارك أيضاً ممثلو الأحزاب السياسية السويدية في الاحتفالية ، حيث ألقت السيدة (اينغريد ماتياسون) Ingrid Mattiasson كلمة باسم حزب اليسار، والسيد (أولا مولر) Ola Möller كلمة بإسم الحزب الاجتماعي الديموقراطي.

تضمن الحفل فقرات أدبية وفنية ولوحات استعراضية راقصة قدمتها فرقة سلوان للتراث الشعبي الفلسطيني، كما عُرِض فيلم وثائقي قصير صُوّر في في فلسطين واختتم الحفل بمشاركة واسعة من الحضور بالدبكة الشعبية الفلسطينية.

هذا وقد رافق الحفل معرض فني تشكيلي بالإضافة إلى معرض صور و أماكن لبيع المواد والهدايا التراثية الفلسطينية، كما رافق الحفل أيضاً ورشة رسم حر للأطفال عبر الأطفال من خلال رسومهم عن حبهم وانتمائهم لوطنهم الأم فلسطين.

15192747_10211480304227514_1293044454149481115_n

Related Posts