الشبكة الآشورية تشارك بندوة حول سوريا في البرلمان السويدي
Published: 10/28/13, 2:07 PM
Updated: 10/28/13, 2:07 PM

الكومبس – جاليات: شارك مدير الشبكة الآشورية لحقوق الانسان في ستوكهولم، في الندوة الحوارية التي نظمها حزب الشعب الليبرالي حول الأزمة السورية مساء أمس الأحد 27 تشرين الاول في مقر البرلمان السويدي بستوكهولم.

الكومبس – جاليات: شارك مدير الشبكة الآشورية لحقوق الانسان في ستوكهولم، في الندوة الحوارية التي نظمها حزب الشعب الليبرالي حول الأزمة السورية مساء أمس الأحد 27 تشرين الاول في مقر البرلمان السويدي بستوكهولم.

وتناولت الندوة عدة محاور منها قراءة في المشهد السياسي السوري المعارض قدمها الكاتب السويدي المتخصص بالشأن السوري أرون لوند، وآخر عن ظروف اللاجئين السورين في السويد ودول الجوار السوري قدمتها الخبيرة فريدا ميتسو من منظمة الصليب الأحمر، في حين ناقش الصحفي بير غودموندسن ظاهرة مشاركة الجهاديين السويديين في الحرب في سوريا وتداعياتها على المجتمع السويدي.

كما تناولت الندوة واقع الأقليات القومية والدينية في سوريا، حيث قدم النائب في البرلمان السويدي من أصل سوري – كردي اسماعيل كامل شرحا مفصلاً عن واقع الشعب الكردي في سوريا، ودوره في الثورة السورية والتحديات التي تواجه المناطق التي يعيش فيها. فيما تحدث رئيس لجنة العلاقات الخارجية في الحزب الليبرالي النائب فريدريك مالم عن تاريخ الشعب الآشوري خصوصا، والمسيحيين عموما، في سوريا والمنطقة ودورهم في الحياة السياسية في هذه الدول.

من جهته شدد أسامة إدوارد مدير الشبكة الآشورية لحقوق الانسان في مداخلة له على أن الكلدان السريان الآشوريين شعب أصيل، وأمة لها لغة وثقافة وأرض وليست طائفة دينية، وأن لنخبهم السياسية دور أساسي في الحراك الوطني السوري باعتبارهم من مؤسسي أهم الكيانات المعارضة مثل إعلان دمشق والمجلس الوطني والائتلاف الوطني، مذكرا بتضحيات المنظمة الآثورية الديمقراطية كأول تنظيم سياسي آشوري من أجل تحقيق قضيتين أساسيتين: الاعتراف الدستوري بوجود الشعب الآشوري، وتحقيق الحرية لكافة أطياف الشعب السوري.

وأضاف إدوارد أن السريان الآشوريين قاوموا نظام الأسد الذي حاول محو هويتهم وتعريبهم، ويقاومون اليوم بعض المجموعات المتطرفة في المعارضة المسلحة التي تستهدف كنائسهم، وسيقاومون كل من يتعمد انتهاك حقوقهم وأختزال تاريخهم إلى مجرد طائفة دينية، ويحاول التغطية على حضورهم، واقصاءهم عن المشاركة في الحياة السياسية في سوريا، سواء بالتعريب او الأسلمة أو التكريد أو غيرها.

وقد حضر الندوة السيد موريس شابو عضو المجلس الوطني السوري عن كتلة الآشوريين السريان ممثلا المنظمة الآثورية الديمقراطية واتحاد تنسيقيات السريان الآشوريين، والسيد إسحاق برصوم ممثلا اتحاد الشبيبة الآشورية في السويد. كما حضرها ممثلون عن عدد من الأحزاب الكردية وسياسيون وحقوقيون وصحفيون وناشطون سوريون وسويديون من المهتمين بالشأن السوري والذين شاركوا في النقاش والمداخلات.

يذكر أن الشبكة الآشورية تلتقي دوريا بأعضاء لجنة العلاقات الخارجية في الكتل البرلمانية السويدية لوضعهم بصورة آخر التطورات على الساحة السورية والانتهاكات التي ترتكبها الاطراف المتقاتلة.

الشبكة الآشورية لحقوق الانسان – لجنة الإعلام

ستوكهولم – 28 تشرين الاول 2013

عند الإقتباس يجب الإشارة الى المصدر، بخلاف ذلك يحق لنا كمؤسسة إعلامية مسجلة رسميّاً في السويد إتخاذ إجراءات قانونية بحق من يسرق جهدنا، سواء كان داخل السويد أو خارجها.

الحقوق محفوظة: عند النقل أو الاستخدام يرجى ذكر المصدر

الكومبس © 2022. All rights reserved