Lazyload image ...
2018-06-07

الكومبس – جاليات: شاركت المنظمة العراقية للنساء والأطفال باحتفالات العيد الوطني السويدي التي جرت أمس الأربعاء.

وللسنة الرابعة على التوالي قام مجموعة من الأطفال العراقيين بإهداء الزهور للمواطنين السويديين تعبيراً عن امتنانهم وشكرهم للسويد والشعب السويدي.

وذكرت المنظمة لـ “الكومبس” أن نشاطها يأتي ” انطلاقا من هدفها في نشر ثقافة التسامح والسلام ومن أجل التعايش السلمي الايجابي البناء في المجتمع السويدي المتعدد الثقافات”.

وقد ألقت السيدة ذكرى الحمداني رئيسة المنظمة العراقية كلمة عبرت فيها عن شكر أعضاء المنظمة لحكومة وشعب السويد لمواقفه النبيلة تجاه اللاجئين بصورة عامة ولاحتضانهم المواطنين العراقيين خلال الظروف الحرجة التي مر بها العراق.

المنظمة العراقية للنساء والأطفال منظمة تطوعية مستقلة تهتم بالشؤون الثقافية والاجتماعية تسعى لمد جسور التواصل بين أبناء الجالية العراقية في السويد من جهة والمجتمع السويدي من جهة أخرى وتعريفه بالثقافة العراقية بهدف المساهمة في عملية الاندماج الفكري والثقافي بين العراقيين والمجتمع السويدي في بلدية (Alingsås).

 

الحقوق محفوظة: عند النقل أو الاستخدام يرجى ذكر المصدر

Related Posts