بيان من "جمعية ابن رشد للتنمية والديمقراطية"
Published: 9/29/14, 7:02 PM
Updated: 9/29/14, 7:02 PM

الكومبس – جاليات: وصل الكومبس بيان من "جمعية ابن رشد للتنمية والديمقراطية" في العراق، "يستغرب" فيه تصرف السفارة السويدية في العراق، وذلك، بحسب الجمعية، أن السفارة حجبت عليهم صرف منحة مقدمة من منظمة سيدا الحكومية السويدية (SIDA). وجاء في نصه:

الكومبس – جاليات: وصل الكومبس بيان من "جمعية ابن رشد للتنمية والديمقراطية" في العراق، "يستغرب" فيه تصرف السفارة السويدية في العراق، وذلك، بحسب الجمعية، أن السفارة حجبت عليهم صرف منحة مقدمة من منظمة سيدا الحكومية السويدية (SIDA). وجاء في نصه:

بيان

قامت جمعيتنا بالاتصال مع مؤسسة سيدا السويدية (SIDA) لغرض الاشتراك في برنامجها (الديمقراطية والمساواة – democracy and equality) وتقدمنا بعدد من المشاريع لتنفيذ هذا البرنامج في وسط و جنوب العراق و طلبت المؤسسة عدد من الوثائق و المستندات عن جمعيتنا و طرق الرقابة و المحاسبة و قانونية الجمعية و أسلوب و طريقة عملها و عملا بمبدأ الشفافية قمنا بتقديم كل هذه الأوراق إضافة الى التعريف بموقعنا على الفيسبوك (تحالف الاصدقاء – Confederacy Friends) والذي يضم نشاط جمعيتنا مع المنظمات الأخرى وتم إرسال المشروع من قبل المؤسسة السويدية و قد وافقنا عليه و تم الاتفاق للتنفيذ و قد اقترحنا عليهم البدء بمراقبة الانتخابات العراقية في 30/4/2014 و في مناطق جنوب – وسط العراق و بالتعاون مع منظمات المجتمع المدني الحليفة معنا و تم أشعارنا بالموافقة و بدأنا الاستعدادات بعد الاتفاق مع منظمات

1- جمعية ابن رشد للتنمية و الديمقراطية – (البصرة و ميسان و ذي قار)

2- منظمة التجمع الثقافي من اجل الديمقراطية (كربلاء)

3- منظمة التجمع الثقافي النسوي من اجل الديمقراطية (كربلاء)

4- جمعية الرافدين لحقوق الانسان في العراق – النجف

5- منظمة الاوان للتوعية و تنمية القدرات – القادسية

6- مؤسسة المرتقى العراقية – فرع ديالى – ديالى

7- منظمة الحمزة النسوية لرعاية الايتام – بابل

8- المؤسسة العراقية للتواصل الثقافي IFCL – المثنى

9- منظمة الرونق لرعاية الأرامل – الموصل

10- مؤسسة سارة للتدريب والتشغيل – كركوك

و تمت عملية تدريب المدربين و المراقبين و المشاركة في المراقبة و تم نشر تقارير المراقبة جميعها و كذلك النشاطات على صفحتنا في الفيسبوك و طلبنا من منظمة سيدا الإسراع بدفع مبلغ المنحة على الانتخابات بالسرعة الممكنة لدفع مستحقات المراقبين و الأمور اللوجستية ، و تم أخبار منسقنا في السويد ان المبلغ تم تحويله للسفارة السويدية في بغداد و انهم سيتصلون بنا و دفع المبلغ و عند تأخر الصرف قامت جمعيتنا بتقديم مذكرة للسفير السويدي في العراق موضحين له ان التأخير يسبب لنا إحراج كبير مع المراقبين اظافة الى أن كثير من هؤلاء المراقبين تحولوا الى نازحين و لاجئين في محافظات أخرى بسبب الأوضاع الحالية في البلاد و هم بحاجة الى مستحقاتهم المالية بالنظر الى ظروفهم المعاشية الجديدة . ولكنا فوجئا برد من السفارة عبر ممثل وكالة التنمية السويدية يبلغنا بتوقف المشروع في الشهر السادس وان لا نستحق اي مبلغ ، ورغم اتصالنا بمؤسسه سيدا SIDA في ستوكهولم عبر ممثلنا اللذين استغربوا بالموضوع و طلبوا اعادة الاتصال بالسفارة ورغم كتابتنا المتكررة للسفارة فانها التزمت الصمت وعدم الموافقة حتى الان عن الاجابة او تحديد موعد مع سعادة السفير!!!!؟؟

أننا إذ نبدي استغرابنا الشديد من موقف الحكومة السويدية هذا عبر سفيرها في العراق وممثل وكالة التنمية السويدية في السفارة، لما نعرفه من الحكومة السويدية من الالتزام بتعهداتها و نظامها الديمقراطي المدني، وأننا سنقوم بنشر موقفها السيء هذا في الصحف والمنظمات العراقية والسويدية ونحتفظ بحق الشكوى القانونية ضد المؤسسات المعنية بهذا الموقف المشين والمخالف لأبسط القوانين المرعية ومبادىء الديمقراطية والشفافية.

صباح حسن عبد الامير

منسق مشروع المراقبة و برنامج الديمقراطية و المساواة

رئيس جمعية ابن رشد للتنمية و الديمقراطية – كربلاء

o7801338305                  

الحقوق محفوظة: عند النقل أو الاستخدام يرجى ذكر المصدر

الكومبس © 2022. All rights reserved