Lazyload image ...
2015-04-13

الكومبس – أوبسالا: أقامت اللجنة الفلسطينية السورية للإغاثة تجمعا تضامنيّا مع مخيم اليرموك في سوريا، يوم السبت الماضي في الساحة المركزية لمدينة أوبسالا تحت عنوان: “تعال وأشعل شمعة فإن اليرموك سيبقى شعلة متقدة حتى نعود إلى فلسطين”.

ورفع المتظاهرون الأعلام الفلسطينية فقط، وقدم القائمون على تنظيم هذه الفعالية القهوة العربية وكتبوا اسمي سوريا واليرموك بالشموع.

وقال المتظاهرون إن الهدف من التجمع هو إعلان التضامن مع محنة سكان مخيم اليرموك، مطالبين بأن يسود السلام سوريا، ومشددين على أن وجود الفلسطينيين في سوريا مؤقت ” ولهم هدف واحد فقط وهو العودة الى فلسطين، الى صفد وحيفا ويافا وعكا وطبريا”.

وقال الناشطون في التظاهرة إن تعداد الفلسطينيين في سوريا يبلغ حوالى النصف مليون ومعظمهم مشمول برعاية الأمم المتحدة منذ 1949، لذلك طالبوا الأمم المتحدة بأن تتحمل مسؤوليتها اتجاه اللاجئين الفلسطنيين في سوريا، مطالبين “جميع أطراف الصراع في سوريا بتحييد المخيمات والفلسطينين في هذه الحرب الكارثة”.

كما طالب التجمع بإطلاق جميع المعتقلين الفلسطينيين السياسيين في سوريا.

Related Posts