زيارة ميدانية لمخيم إيواء اللاجئين “ريبينغهبيك”
Published: 12/28/14, 8:29 AM
Updated: 12/28/14, 8:29 AM
الكومبس – جاليات: قام وفد يمثل اتحاد جمعيات المهاجرين في ابسالا, السويد وفي يوم الاثنين الواقع في 22 من كانون الاول 2014 بزيارة ميدانية الى مركز, مخيم للاجئين في ربننغبيك, والذي يبعد حوالى 30 كم عن مدينة ابسالا. هذا المخيم كان مركز نشاطات صيفي و يقع معزولا في وسط الغابة. الغريب ان من يدير هذا المركز بالاضافة الى مراكز لجوء اخرى هو المليونير السويدي بيرت كارلسون وهو ممن أسس اول حزب عنصري سويدي “الديموقراطيين الجدد” ودخل البرلمان السويدي عام 1992.
وقد تألف وفد اتحاد جمعيات المهاجرين كل من اميل صرصور رئيس الاتحاد, مشيشا اندركاتتشو ريئس جمعية اثيوبيا للتنمية, زهير عمية عن جمعية الشعب الفلسطيني, بابكير العبيد رئيس الجمعية السودانية, وخوسيه سانشيز رئيس جمعية فينزويلا, والممثل الفلسطيني صلاح حنون, والمصور الوثائقي محمد المجدلاوي.
وقد رافق الوفد كل من اريك بيللنغ عضو الهيئة الادارية لبلدية ابسالا عن الحزب الحاكم, الحزب الاشتراكي الديموقراطي, أننا لينترسون عن حزب الوسط, الدكتورة ايمما يورغن من جامعة ابسالا وهي باحثة ايضا في الشؤون السورية, و هوكان ليندهولم عضو الهيئة الادارية عن اتحاد جمعيات الريف السويدي, و درامانو و ساندرا عن دائرة الهجرة.
وهذا وقد تم توزيع 180 هدية (وبقيمة حوالي عشرين الف كرون سويدي) على جميع نزلاء المركز من اطفال وشباب وكبار بمناسبة عيد الميلاد وراس السنة. وقد تم توزيع الهدايا بحضور ممثلين عن موطفي المركز. وقد قسمنا الهدايا الى اربع مجموعات وبحسب اعمار النزلاء, من سنة وحتى 5, و 6ـ11 ومن 12ـ15 عاما والمجموعة الرابعة للبالغين.
وكان لقاء و تفاعل نزلاء مركز اللجوء رائعا ومؤثرا. حيث وجدنا جميع نزلاء المركز بانتظارنا امام الباب الرئيسي.
يذكر ان معظم نزلاء المركز من سوريا وفلسطينين من سوريا وليبيا واما الباقي فهم من ارتريا وبعض الاقليات.
وقد استمع الوفد على مدار ساعتين لشكاوي وهموم النزلاء واستطعنا حل بعض المشكلات القائمة هناك وبعضها سيتم دراستها. وفي نهاية الزيارة تم وداعنا بالعناق من الرجال والشباب والابتسامة من الاطفال الابرياء والدعاء الطيب من النساء الفاضلات.

 

الحقوق محفوظة: عند النقل أو الاستخدام يرجى ذكر المصدر

الكومبس © 2022. All rights reserved