لماذا يتم الاحتفال في6 يونيو بالعيد الوطني ويوم العلم؟

ANDERS WIKLUND/TT

الكومبس – معلومات: في 6 يونيو/ حزيران من كل عام، تحتفل السويد بالعيد الوطني ويوم العلم (Sveriges nationaldag och svenska flaggans dag)  وهو يوم عطلة في السويد.

سابقاً ومنذ العام 1983 كان يطلق على هذه المناسبة يوم العلم السويدي فقط، ومنذ العام 1996 تغير المسمى ليصبح اليوم الوطني، ولكن في العام 2005 تم الجمع بين المسميين، ليصبح هذا اليوم السادس من يونيو/ حزيران هو العيد الوطني وعيد العلم.
ويعد هذا اليوم إحياءً لمناسبة الإصلاحات الحكومية في العام 1809 والتي بقيت صالحة إلى العام 1974، بالإضافة إلى مناسبة تنصيب غوستاف فاسا ملكاً على عرش السويد في العام 1592، عندما جرى توحيد الأراضي السويدية تحت عرش هذا الملك.
طريقة احتفال السويديين بهذا اليوم تتخذ طابعاً شعبياً ورسمياً حيث تطلق الألعاب النارية، وتزدان الشوارع ووسائل المواصلات العامة بالأعلام السويدية، ويتلقى الملك برقيات ورسائل التهنئة من داخل وخارج السويد.

كما تجري العادة منذ عدة أعوام على الاحتفال بعدد من السويديين الجدد، ممن حصلوا على الجنسية السويدية خلال العام المنصرم.

التعليقات

اترك تعليقاً

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.