Lazyload image ...
2014-11-07

الكومبس – خاص: أقامت الجالية الفلسطينية في السويد عدة فعاليات تجاوباً مع قرار الحكومة السويدية الاعتراف بفلسطين، وكانت أبرز الفعاليات في مدن يوتبوري ومالمو وستوكهولم وغوتلاند وأريبرو، وفي مدينة أوبسالا تم تنظيم زيارات للحزبين الحاكمين في السويد خلال الأسبوع الحالي، حيث قدم وفد

يمثل الجالية الفلسطينية باقة من الورد مع علمي فلسطين والسويد.

الكومبس – خاص: أقامت الجالية الفلسطينية في السويد عدة فعاليات تجاوباً مع قرار الحكومة السويدية الاعتراف بفلسطين، وكانت أبرز الفعاليات في مدن يوتبوري ومالمو وستوكهولم وغوتلاند وأريبرو، وفي مدينة أوبسالا تم تنظيم زيارات للحزبين الحاكمين في السويد خلال الأسبوع الحالي، حيث قدم وفد

يمثل الجالية الفلسطينية باقة من الورد مع علمي فلسطين والسويد.

وحضر لقاء حزب البيئة عضو البرلمان السويدي نيكلاس مالبري، ورئيسة الحزب في أوبسالا ماريا كارفيل، وعضو الهيئة الإدارية لبلدية أوبسالا ريكارد مالمستروم.

واستقبل جميع قيادات الحزب الاشتراكي الديمقراطي في بلدية أوبسالا وفد الجالية الفلسطينية، منا حضر اللقاء رئيسة الحزب أنيتا بيرير ومندوب الحزب بيرتل كانونن وعضوي البرلمان السويدي بيري نيمي وساني ايركسون.

وأثار الوفد الفلسطيني خلال لقاءاته عدة نقاط، من أبرزها حق العودة لستة ملايين فلسطيني ووقف اعتداءت الكيان الصهيوني على الشعب الفلسطيني ومقدساته، وفي مقدمتها القدس المحتلة، كما أكد الوفد على أهمية مقاطعة إسرائيل، منوهاً إلى أن اعتراف السويد بفلسطين هو ثمرة جهد سنوات طويلة لمئات بل لآلاف الفلسطينين وأنصار الحرية.

وكان وفد الجالية الفلسطينية مؤلفاً من اميل صرصور رئيس اتحاد جمعيات المهاجرين في أوبسالا, وفايق صالح رئيس جمعية الشعب الفلسطيني، وزهير عمية ممثل جمعية اليرموك للإغاثة، ويورل عن اسطول الحرية, كما وضم الوفد كل من يوسف أبو سلطان وزكي محمد وعبيدة الرمحي وزكريا أبو سلطان وديمة صرصور وعلاء حسين والممثل السينمائي صلاح حنون والمصور الوثائقي محمد مجدلاوي.

وسيقوم الوفد الفلسطيني في الأسبوع القادم بزيارة حزب اليسار والحزب الشيوعي والكنيسة التبشيرية لتقديم الشكر لهم على دعمهم للقضية الفلسطينية، ولتشجيعهم على الاستمرار في دعم تطلعات الشعب الفلسطيني، كما سيتم زيارة أحزاب اليمين لحثهم على تغيير موقفهم تجاه القضية الفلسطينية.

Related Posts