2021-03-12

السويد ضمن أقل دول أوروبا بمعدل وفيات.. كورونا في الأسبوعين الماضيين

الحكومة تمنح البلديات 200 مليون كرون لتوظيف الشباب….

اهتمام إعلامي سويدي بمعاناة الأمهات الإيزيديات…

 انخفضَ معدلُ الوفياتِ بكورونا في السويد بشكلٍ ملحوظ، واحتلت السويد خلالَ الأسبوعين الماضيين المرتبةَ السابعة بين الدولِ الأوروبية من حيثِ انخفاضِ معدلِ الوفيات لكلِ مليون نسمة. ووصفَ مستشارُ الدولةِ لشؤون الأوبئة أندش تيغنيل هذا الانخفاض بإنهُ “إنجازٌ نجحت فيهِ السويد في خفضِ عددِ الوفيات بشكلٍ كبير وبسرعة. وبين 30 دولة أوروبية مُدْرَجة في قائمةِ الهيئةِ الأوروبية لمكافحةِ الأمراضِ المعدية للوفيات لكلِ مليون نسمة، سجلت سلوفاكيا أعلى معدلِ وفياتٍ بـ246 حالة لكل مليون نسمة، والتشيك ثانياً بـ239 حالة. فيما كان المعدلُ في السويد 11.5 حالة لكل مليون نسمة لتحتلَ بذلك المرتبةَ السابعة في أسفلِ القائمة. ورغمَ الاتجاهِ الإيجابي الذي تسجلهُ السويد الآن، فإنها سجلت معدلاتٍ مرتفعةٍ من حيثُ العددِ الإجمالي للوفيات منذُ بدءِ الجائحة مقارنةً بعددِ السكان….

 هذا وسجلت السويد 35 حالةَ وفاة جديدة بكورونا منذُ أمس الخميس. ووصلَ العددُ الإجمالي للوفيات بذلك إلى 13 ألفاً و146 حالة منذُ ظهورِ الجائحة في البلاد. وبيّنت آخرُ إحصاءاتِ هيئةِ الصحةِ العامة اليوم الجمعة أن عددَ الإصاباتِ المؤكدة وصلَ إلى 712 ألفاً و527 حالة، بزيادة 5 آلاف و335 إصابة عن أرقام أمس. وانخفضَ معدلُ الوفياتِ بكورونا في السويد بشكلٍ ملحوظ، غير أن البلادَ لا تزالُ تشهدُ انتشاراً متزايداً للعدوى. حيثُ بلغَ معدلُ الإصابات 527.5 حالة لكل 100 ألف نسمة…

الى ذلك اقترح مُنسقُ اللقاحاتِ في السويد ريكارد بيريستروم إعطاءَ جرعةً واحدة فقط من لقاحِ كورونا لمن أصيبوا بالفيروس مؤخراً، معتبراً أن ذلك يُمكنُ أن يغيرَ وضعَ التطعيمِ في البلاد جذرياً ويسهّلُ وصولَ السويد إلى هدفِها المتمثل في تطعيمِ جميعِ البالغين في النصف الأول من العام الحالي. بيريستروم أكد تَمَسُكَهُ بتحقيقِ الهدفِ الوطني، رغمَ المشاكلِ في تسليم لقاحِ أسترا زينيكا، حيثُ أعلنت الشركةُ أمس الخميس أنها ستقللُ تسليمَ اللقاحاتِ للاتحادِ الأوروبي إلى نصفِ الكمياتِ الموعودة خلال الربعِ الثاني من العام، لأن عملياتِ تسليمِ اللقاحات المخططة من الولايات المتحدة وبريطانيا والهند أُوقِفت بفعلِ حَظرِ التصدير. معروفٌ أن هيئةَ الصحةِ العامة السويدية توصي بإعطاءِ جرعتين من اللقاح للجميع. فيما أوضح بيريستروم أن تأثيرَ الجرعةِ الأولى من اللقاح يشبهُ الجرعةَ الثانية تماماً بالنسبةِ لأولئكَ الذين أصيبوا بالفيروس خلال الأشهرِ الستة الماضية…

والى جنوبِ السويد.. حيثُ رفضت الشرطةُ السويدية دخولَ 13 ألف مسافرٍ من الدنمارك منذُ بدءِ تطبيقِ حظرِ دخولِ المسافرين في 22 كانون الأول/ديسمبر الماضي. وكانت السويد فرضت حظراً مؤقتاً على دخولِ المسافرين من الدنمارك، باستثناءِ السويديين والمقيمين أو العاملين في السويد، بعد انتشارِ ما يُسمى “النسخةَ البريطانية” الأكثر عدوى من فيروس كورونا في الدنمارك. وزادَ الضغطُ على الشرطة في المنطقةِ الجنوبية منذُ ذلك الحين، حيثُ يتمُ حالياً رفضُ دخولِ نحو ألف شخص أسبوعياً مقارنةً بـ80 شخصاً في الأسبوع مع بدايةِ تطبيقِ الحظر. واستدعت شرطةُ المنطقة الجنوبية جميعَ أفرادِها من سكونا وبليكينغه و”كرونو بيري” وكالمار لمراقبةِ الحدود، كما استعانت بموظفينَ من أجزاءٍ أخرى من البلاد إضافةً إلى أفرادِ الشرطةِ المتقاعدين….

 في بثٍ مباشر، عرضَ راديو السويد اليوم، بالتعاونِ مع صحيفةِ نيوورك تايمز الأمريكية، والغارديان البريطانية، معاناةً النساءِ الإيزيديات ضحايا استعبادِ تنظيمِ داعش الإرهابي لَهُن. ورغمَ المعاناةِ الكبيرة التي تعرضت لها تلك النساء، فإنَهُنَ يواجهنَ الآن معاناةٍ من نوعٍ آخر تتمثلُ في رفضِ المجتمع لأطفالِهِن الذين ولدوا نتيجةَ تعرضِهِنَ للاغتصابِ من رجالِ داعش.

 كلّفت الحكومةُ مكتبَ العملِ بتوزيع 200 مليون كرون على البلدياتِ بهدفِ خلقِ مزيدٍ من فرصِ العمل للشبابِ العاطلين. وأعلنت الحكومةُ اليوم أن نصفَ المبلغ (100 مليون) سَيُخَصَصُ للشبابِ الذين يعيشون في أُسَرٍ ذاتِ ظروفٍ ماليةٍ سيئة. وزيرةُ العمل إيفا نوردمارك قالت لوكالةِ الأنباءِ السويدية اليوم: إن الكثيرَ من الشباب سيكونُ لديهِم بهذهِ المبادرة مزيداً من الخبرة العَملية  التي يستطيعونَ البناء عليها. وستوجه الوظائف للشباب الذين أكملوا في العام 2020، أو سيكملون في 2021 تعليمهم الثانوي، وكذلك الشباب المشمولين بدعم النشاط البلدي، حيث ستدفع الحكومة للبلديات رواتب توظيفهم خلال العام الحالي ولمدة 4 أشهر كحد أقصى.

 تخطط بلديات سويدية ونرويجية لإطلاق خط قطار سريع بين مدينة يوتيبوري والعاصمة النرويجية أوسلو بحيث يصل بين المدينتين خلال حوالي ساعة واحدة بسرعة 400 كليومتر في الساعة. وتبلغ التكلفة التقديرية للمشروع نحو 100 مليار كرون. مدير المشروع قال إن العمل على إطلاق القطار السريع بين يوتيبوري وأوسلو سينطلق في العام 2028.

ومن المقرر إنشاء خط سكة الحديد على أعمدة خرسانية. وتعمل البلديات السويدية والنرويجية على طول الخط لتأمين تمويل المشروع دون اللجوء للحكومتين، معتبرة أنهما بطيئتين وغير مهتمتين.