2019-07-28

الكومبس – زاوية (ولكن): تعامل الرئيس ترامب كرجل أعمال شره ومتعجرف مع أصدقائه قبل أعدائه وتصرفه الأخير بحق السويد ساهم بصعود السؤال حول حقيقة استقلال الدول إلى الواجهة ووضع سيادة الدول على المحك، فإلى أي حد يمكن اعتبار السويد مستقلة تماما ولا تتأثر سيادتها بالسيد الأمريكي المتعجرف؟

Related Posts