محصول الفراولة السويدية لم يكن وفيراً هذا العام (أرشيفية)
Foto: Jonas Ekströmer / TT
محصول الفراولة السويدية لم يكن وفيراً هذا العام (أرشيفية) Foto: Jonas Ekströmer / TT
2022-06-23

تاجر: المزارعون حاولوا إبقاء الأسعار منخفضة ليتمكن الناس من الاحتفال

نقص المحصول دفع التجار لشراء الفراولة من الخارج للمرة الأولى منذ سنوات طويلة

الكومبس – ستوكهولم: قبيل ساعات من احتفالات منتصف الصيف في السويد، حذّر عملاق تجارة الفراولة Finnerödja من أن الفراولة بدأت تنفد في الأسواق.

وتعتبر الفراولة رئيسية في أطباق الحلوى التي يعدها السويديون احتفالاً بمنتصف الصيف.

وقال مدير الشركة أندش سفينسون لـSVT إن نقص الفراولة يعني أيضاً ارتفاع أسعارها، مشيراً إلى أن سعر الكيلوغرام وصل في بعض المناطق إلى 100 كرون.

وأدت الظروف الجوية السيئة في الربيع وأوائل الصيف إلى مشاكل لتجار الجملة بالفراولة السويدية. واضطر المحصول الضعيف التجار لأول مرة منذ سنوات طويلة إلى شرائها من بلدان أخرى.

“وقال مدير Trädgårdshallen في أوربرو، روبن هارلين “اضطررنا إلى شراء الفراولة من بلجيكا لأننا نعتقد بأنه يجب أن يحصل الجميع عليها، لذلك نفعل ما في وسعنا”.

وأضاف “الجميع يتصلون ببعضهم ويحاول العثور على بعض الكميات هنا أو هناك، لكن الكل في القارب نفسه”.

ولفت إلى أن المزارعين أبقوا الأسعار منخفضة قدر الإمكان، بحيث يمكن لعدد أكبر من الناس تحمل تكاليف الفراولة في حفل منتصف الصيف.

ووصف كينيت أندرشون، من مزرعة فراولة في فاريبوري، الوضع بأنه تحت ضغط شديد. وقال “إنه أمر مدمر للأعصاب. النفقات مرتفعة جداً والمستهلك يتأثر بها بشكل واضح”.

الحقوق محفوظة: عند النقل أو الاستخدام يرجى ذكر المصدر

Related Posts