Foto: Johan Nilsson / TT
Foto: Johan Nilsson / TT
4K View

الشرطة تحذّر من نشر فيديو عن الحادثة: انتهاك صارخ للخصوصية

الكومبس – مالمو: أصيب صبي في سن المراهقة بجروح خطيرة بعد تعرضه للطعن في ممر للدراجات بمدينة مالمو مساء أمس. وتحقق الشرطة في القضية باعتبارها شروعاً في القتل.

وتلقت الشرطة بلاغاً بالحادثة حوالي الساعة 10.30 مساء أمس الخميس بعد أن عُثر على الصبي في مسار للدراجات بجوار مدرسة Munkhätteskolan جنوب مالمو. وأظهرت معلومات نشرها SVT أن الصبي كان في طريق عودته إلى المنزل قادماً من صالة رياضية.

وطوقت الشرطة خلال الليل مسرح الجريمة وأجرت بحثاً دقيقاً بمساعدة الكلاب البوليسية.

وقال المتحدث باسم شرطة مالمو، كالي بيرشون “حددنا مواقع الكاميرات في المنطقة وسيراجعها المحققون خلال النهار”.

واستدعت الشرطة عدة اشخاص لاستجوابهم خلال الليل وستستمر جلسات الاستماع اليوم، دون أن تحدد أي مشتبه به.

وقال بيرشون”يمكن للشهود مساعدتنا على المضي في التحقيق عبر الإبلاغ عن كل ما يعرفونه عن الحادثة”.

انتشار فيديو للحادث

وإضافة إلى ذلك، أعدت الشرطة تقريراً عن “انتهاك صارخ للخصوصية”، لأن شخصاً ما نشر مقطع فيديو من مكان الحادثة على وسائل التواصل الاجتماعي.

وقالت إيفلينا أولسون من الشرطة “يظهر الفيلم الصبي في وضع سيئ جداً”، دون أن تفصح عن مزيد من التفاصيل.