Björn Larsson Rosvall/TT
Björn Larsson Rosvall/TT
2021-03-02

يوتيبوري تسجل الزيادة الأكبر في عدد الإصابات

الكومبس – يوتيبوري: يزداد انتشار عدوى كورونا بشكل حاد في محافظة فيسترا يوتالاند غرب السويد، خصوصاً بين الصغار الذين تتراوح أعمارهم بين 10 و19 سنة.

وزاد عدد الإصابات المؤكدة في الأسبوع الثامن بنسبة 25 بالمئة، في حين ارتفع بين الأطفال والمراهقين في هذه الفئة العمرية بنسبة 57 بالمئة.

وقال مسؤول مكافحة العدوى في المحافظة توماس فالبيري إن “تطور حالة العدوى مشابه لكيفية بدء الموجتين الأولى والثانية من الجائحة، الأمر الذي يدعو للقلق”.

وأضاف في بيان صحفي اليوم “يبذل كثيرون جهوداً كبيرة للحد من انتشار العدوى، لكن لدينا مسؤولية مشتركة ويجب أن نعرف أن خيارتنا الشخصية لها عواقب”.

موجة ثالثة؟

وسجلت المحافظة في الأسبوع الثامن 5 آلاف و964 إصابة جديدة بالفيروس. وكانت الزيادة الأكبر في يوتيبوري والبلديات المحيطة بها، لكن يمكن ملاحظة انتشار متزايد للعدوى في جميع أنحاء المحافظة. وقالت مديرة الصحة آن سودستروم في وقت سابق إنه “نفس النمط الذي رأيناه قبل الموجتين الأولى والثانية، حيث بدأ انتشار العدوى في يوتيبوري ثم انتشر بشكل أوسع”.

وتتزايد العدوى أكثر في الفئة العمرية 10-19 عاماً، حيث أبلغت مكافحة العدوى عن زيادة في الإصابات بين هذه الفئة العمرية بلغت 57 بالمئة مقارنة بالأسبوع السابق.

وحث مسؤول مكافحة العدوى الجميع على تحمل المسؤولية لإبطاء العدوى. وأضاف “قلل من اتصالاتك بالآخرين. حافظ على مسافة في جميع المواقف واستخدم الكمامة حين لا يكون ذلك ممكناً، واستخدمها دائماً في وسائل النقل العام”.