Lazyload image ...
2021-06-16

الكومبس – أخبار السويد: كشف الادعاء العام ، النقاب عن الاشتباه بتورط محام في عملية تلاعب بالأدلة في قضية جريمة إطلاق نار على رجلين، جرت قبل عامين في هالمستاد، وصدر الحكم فيها الأسبوع الماضي.

 وحُكم على رجل يبلغ من العمر 31 عامًا بالسجن 12 عامًا بتهمة محاولة القتل بمساعدة فك تشفير تطبيق Encrochat للدردشة السرية.

لكن عندما تمكنت الشرطة من الوصول إلى سجلات الدردشة المرتبطة بالمتورطين، تبين أن هناك خطأ ما، حيث طلب المحامي وفق تلك الدردشات بدس مسدس غير قابل للاستخدام في الأدلة لمساعدة موكله، وإثبات أنه لم يقم هو بعملية القتل لأنه لا يمكن استخدام مسدس معطوب في عملية القتل.

وعبر المدعي العام، كلاس لوندغرين، عن صدمته من ذلك وكيف أن محامي يتصرف بهذه الطريقة.

وكان المحامي لفترة طويلة عضوًا في نقابة المحامين السويدية، ودافع عن أشخاص مختلفين في عدد من القضايا البارزة.

وتؤكد دائرة المدعين العامين في يوتبوري، أنه يجري الآن التحقيق في تورط المحامي، الذي ينفي ارتكابه لهذا الفعل.

وقال للتلفزيون السويدي، “لم أخطط لأي خطة إجرامية مع موكلي أو مع عملاء آخرين. لم أفعل ذلك أبدًا ولن أفعله أبدًا”.

Related Posts