طائرة ساب السويدية
  Foto: Lars Pehrson/SvD/TT
طائرة ساب السويدية Foto: Lars Pehrson/SvD/TT

الكومبس – أخبار السويد: علم التلفزيون السويدي، أنه من المرجح أن تفوز شركة لوكهيد مارتن الأميركية، وهي أكبر شركة لتصنيع الطائرات الحربية في العالم، بعقد شراء طائرات مقاتلة جديدة للجيش الفنلندي، لتخسر بذلك شركة Saab السويدية، العقد الفنلندي الذي تبلغ قيمته حوالي 100 مليار كرون سويدي، حسبما أفادت مصادر لـ SVT Nyheter.

وقامت اليوم الأربعاء، رئيسة الحكومة، مجدالينا أندرشون، بأول رحلة لها إلى الخارج بعد توليها منصبها كرئيسة لوزراء السويد والتقت بنظيرتها الفنلندية، سانا مارين وتركزت مباحثاتهما على “قضايا الدفاع والأمن التي تهم السويد وفنلندا” وتضمن الاجتماع محادثات حول ما يمكن أن تكون إحدى أكبر صفقات الأسلحة السويدية، حتى الآن.

ولكن قبل أيام قليلة من الزيارة، نشرت صحيفة Iltalehti الفنلندية، خبرًا يفيد بأن فنلندا ستشتري على الأرجح طائرات مقاتلة أمريكية من طراز F-35 بدلاً من المقاتلات السويدية من طراز Jas Gripen.

ووفقًا لمعلومات SVT، فإن مجموعة خبراء في الحكومة الفنلندية مكونة من 100 شخص، العديد منهم طيارون، يقفون وراء التوصية بشراء F-35 الأميركية.

وحسب التلفزيون، يجب أن يكون القرار الحاسم بالتوصية بالطائرة الأمريكية F-35 قد تم اتخاذه بعد زيارة مجموعة الخبراء لقاعدة جوية نرويجية، حيث تم إعطاء الخبراء، مزيدًا من المعلومات حول قدرات الطائرات القتالية والتي يحيط بها قدر كبير من السرية.

Related Posts