Foto: Helena Landstedt
Foto: Helena Landstedt

قالت الشرطة السويدية إنها ضبطت ما يقرب من 500 نبتة قنب تدخل في صناعة المخدرات، اثناء مداهمة مزرعة صغيرة تابعة إلى فيلا تقع في منطقة Skruv  العائدة لبلدية Lessebo.

وأضافت أن العملية تمت بناء على معلومات تلقتها من سائح الماني اكتشف المزرعة بالصدفة عندما كان يقود دراجته.

وقالت قائد الشرطة في مقاطعة كالمار بيتر يوستافسون، إن الشرطة تعتمد بشكل كامل تقريباً على المعلومات التي ترد لها من الناس حول هذا النوع من القضايا.

ووفقاً لدراسة جديدة من جامعة لينيوس، فإن هناك زيادة في زراعة القنب في المناطق الريفية، وهو ما يتفق معه قائد الشرطة في المقاطعة بيتر يوستافسون.

ونقلت وسائل الإعلام السويدية عن يوستافسون الذي شارك في عملية سابقة لضبط المخدرات في المنطقة في العام 2018 قوله إن زراعة القنب في المناطق الريفية غير مكلفة، ولا تتطلب أموالاً كبيرة، مؤكداً أن الشرطة وجدت أثناء مداهمة المنزل 40 كيلوا غراما من الحشيش، تقدر قيمتها بحوالي 5 ملايين كرون في سوق المخدرات بالسويد.

وفي أغسطس من العام الحالي، حكمت محكمة سويدية على رجل كان يعمل “بستانيّا” في مزرعة بالمنطقة بالسجن لمدة عامين، فيما سبق وان تم الحكم على رجل آخر بالسجن لمدة 3,5 في جريمة مخدرات خطيرة ضمن نفس النوع من الجرائم.

وتشتبه الشرطة في وجود المزيد من المزارع في المنطقة.

ودعا يوستافسون سكان المنطقة الاتصال بالشرطة إذا كانت لديهم شكوك في زراعة القنب بالمزارع.

Related Posts