صورة  لتنظيم قطر لكأس العالم لكرة القدم، المقررة خريف 2022
صورة لتنظيم قطر لكأس العالم لكرة القدم، المقررة خريف 2022

 الكومبس – دولية: كشفت تقرير مشترك أعدته كل من قناة SVT Sport ، مع NRK النرويجية و DR الدنماركية، أن اللجنة المنظمة لبطولة كأس العالم لكرة القدم التي ستستضيفها قطر هذا العام، لم تتحرك بعد عقب أخبار مفادها بأن بعض فنادق كأس العالم لن تقبل استقبال ضيوف مثليين، رغم أن اللجنة كانت قالت سابقاً إنها تأخذ الأمر على محمل الجد.

 وكانت اللجنة قالت رداً على هذه الأحبار، “سنتعامل مع جميع هذه الانتهاكات وأي حالة تمييز على محمل الجد”

واعتبر التقرير أن هناك نوعاً من التناقض حيث أكد الاتحاد الدولي لكرة القدم فيفا أن الجميع مرحب بهم في كأس العالم بقطر.

وتواصلت القنوات الإعلامية الثلاثة في عدة مناسبات باللجنة التنظيمية للتحقق في كيفية تعاملهم مع المشكلة، ولكن على الرغم من حقيقة أن اللجنة المنظمة قد وعدت مرارًا وتكرارًا بأنها سترد “في غضون أيام قليلة” ، إلا أنها لم تدل بأي تصريح آخر، حتى الآن.

ونقل التقرير المشترك عن مسؤولين في  فندق ويندهام غراند ريجنسي  في الدوحة، أنه لم يتم إبلاغه بأنه من المتوقع أن يستقبل ضيوفًا مثليين ، على الرغم من ذكر منظمي كأس العالم أن جميع شركائهم في البطولة يجب أن يلتزموا بعدد من المعايير – بما في ذلك أن الجميع يجب أن يكون موضع ترحيب في كأس العالم.

 وكان حذر الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”، في مايو الماضي، بأنه سيلغي عقود كأس العالم مع أي فندق في قطر أو أي مزود للخدمات يظهر تمييزا ضد المثليين. 

وأتت الخطوة بعد أن كشفت تحقيقات أن ثلاثة فنادق ضمن القائمة، التي منحها “فيفا” موافقته على  استضافة الزائرين في كأس العالم، لم تسمح باستقبال الأزواج من نفس الجنس. 

وأجرى التحقيق صحفيون يعملون مع مجموعات إعلامية في السويد والدنمارك

وتنكّر الصحفيون بشكل أزواج مثليين وقالوا إن ثلاثة فنادق من ضمن قائمة مقترحات “فيفا” للإقامة في قطر، رفضت حجوزاتهم. 

وقال الاتحاد الدولي إنه أجرى محادثات عاجلة مع منظمي كأس العالم المحليين وأكد أنه “سيحرص على أن الفنادق المذكورة تم تذكيرها بشروطنا الصارمة فيما يتعلق بالترحيب بالضيوف بشكل غير متحيز”. 

وأضاف متحدث باسم “فيفا” أن ذلك يشمل “الفنادق، وأيضا أي مزود خدمة آخر مرتبط بكأس العالم، ومن يفشل في مواكبة المعايير الرفيعة التي حددها المنظّمون فإن عقوده سيتم إلغاؤها”. 

وقال: “الأهم من ذلك، فإن الشروط المنصوصة ستتم مواصلة تطبيقها في جلسات توعوية ويتم مراقبتها وتقييمها من خلال عمليات تدقيق وتفتيش للفنادق المرتبطة بكأس العالم”، حسبما نقلت تيليغراف.

وبحسب التحقيق المشترك   فإن 3 فنادق من أصل 69 فندقا على قائمة الفيفا الرسمية لأماكن الإقامة الموصى بها، ستمنع دخول الأزواج المثليين جنسيا.

الحقوق محفوظة: عند النقل أو الاستخدام يرجى ذكر المصدر

Related Posts