Pontus Lundahl/TT
Pontus Lundahl/TT
1.9K View

75 بالمئة من حوادث سقوط كبار السن تحدث في المنازل

الكومبس – ستوكهولم: تعرضت الملكة سيلفيا (77 عاماً) لكسر في المعصم بعد سقوطها في منزلها بقلعة Drottningholm صباح اليوم الإثنين.

وقالت مديرة المعلومات الملكية، مارغريتا تورغرين، لـTT إن الملكة “تعرضت لحادث سقوط في وقت مبكر من صباح اليوم على يدها اليمنى ونقلت في سيارة إسعاف إلى مستشفى دانديريد، وهناك تبين أنها تعاني من كسر في المعصم. وسُمح للملكة بمغادرة المستشفى، فعادت إلى منزلها ويدها مغطاه بالجبس وهي في حال جيدة الآن”. وفق ما نقلت TT.

ومن غير الواضح ما إذا كان الكسر سيؤثر على برنامج الملكة في المستقبل. وأوضحت تورغرين أن “الأنشطة القادمة للملكة رقمية بسبب جائحة كورونا، لكن سنرى إن كان هناك أي تغيير في البرامج”.

في كل عام، يسقط أكثر من 300 ألف سويدي ويطلبون الرعاية الطبية، معظمهم من كبار السن، حيث تزيد أعمار 70 بالمئة ممن يدخلون المستشفى نتيجة حادث سقوط على 65 عاماً. والسبب الأكثر شيوعاً لحوادث السقوط هو التعثر أو الانزلاق، وغالباً ما يحدث ذلك في المنازل.

وبين كبار السن، تحدث 75 بالمئة من الإصابات في المنزل، وتعد الكابلات والعتبات والأرضيات الزلقة من الأسباب الشائعة لذلك.