Lazyload image ...
2018-05-25

الكومبس – ستوكهولم: يواجه ما يصل إلى 90000 طفل وشاب في المناطق التي تسمى بالمهمشة اجتماعيًا واقتصاديًا في محافظة ستوكهولم -يواجهون- خطر تعرضهم للعزلة طوال حياتهم، وذلك وفق تقرير جديد نشرته غرفة تجارة ستوكهولم.

 ودعا تقرير الغرفة الحكومة إلى تعيين لجنة أزمة لمعالجة هذه المخاطر، التي تتمثل بارتفاع نسبة البطالة، وقلة فرص العمل، وتراجع المستوى التعليمي والنتائج المدرسية لطلاب تلك المناطق.

ويشير التقرير إلى أنه بينما تشكل نسبة العاملين في محافظة ستوكهولم قرابة 80% من مجموع السكان، نجد أن هذه النسبة لا تتعدى 51% في المناطق الموصوفة بالمهمشة مثل رينكبي وتينستا، وقد تقل هذه النسبة عند النساء رغم أن مستواهن التعليمي أكبر مما هو لدى الرجال، الذين يقطنون تلك المناطق.

وقالت ماريا رانكا، رئيسة غرفة تجارة ستوكهولم في حديث إلى SVT، “إننا نخاطر بالحصول على حالة من الاستبعاد الدائم، سيكون الأمر مؤسفًا لنا جميعًا”.

وإجمالا، يعيش قرابة 000 500 شخص في مناطق محرومة اجتماعيا واقتصاديا في جميع أنحاء البلد، 000 250 منهم يعيشون في مقاطعة ستوكهولم.

Related Posts