Lazyload image ...
2020-12-08

الكومبس – ستوكهولم: أظهرت دراسة جديدة، أن المزيد من كبار السن في السويد يجمعون بين التقاعد والاستمرار في العمل.

ولا يبدو حسب الدراسة، أن السبب الرئيسي وراء ذلك يعود إلى أسباب اقتصادية، بل يتعلق ذلك بزيادة طول العمر والرغبة في العمل لدى هؤلاء.

ويعمل ما مجموعه 350 ألف شخص في السويد في نفس الوقت الذي يحصلون فيه على معاش تقاعدي. تظهر الأرقام، التي أصدرتها هيئة المعاشات المهنية Alecta بمساعدة هيئة الإحصاء السويدية، أن كل ثالث شخص يبلغ من العمر 68 عامًا، وكل خامس يبلغ من العمر 73 عامًا وكل عاشر شخص يبلغ 79 عامًا لا يزال لديه دخل من العمل.

وقال ستافان ستروم، خبير معاشات التقاعد في شركة Alecta “في هذا الاستطلاع، يمكننا أن نرى أن المزيد والمزيد من الناس يجمعون بين العمل والمعاش التقاعدي، ومن المثير للاهتمام أيضًا أنه ليس وراءه أسباب مالية بالدرجة الأولى ، بل الرغبة في العمل، إذ يحتل العمل مكانة مركزية في الحياة لكي تشعر بالرضا”.  

Related Posts