انفجار اسطنبول

رئيس نيانس: منفذة هجوم إسطنبول صديقة نوشي دادغوستار!

Published: 11/14/22, 12:28 PM
Updated: 11/14/22, 12:28 PM
رئيس حزب نيانس (أرشيفية) Foto: Johan Nilsson / TT

“كنت أمزح”

الكومبس – ستوكهولم: ادّعى رئيس حزب نيانس%d8%ad%d8%b2%d8%a8-%d9%86%d9%8a%d8%a7%d9%86%d8%b3news ميكايل يوكسيل أن رئيسة حزب اليسار%d8%ad%d8%b2%d8%a8-%d8%a7%d9%84%d9%8a%d8%b3%d8%a7%d8%b1news نوشي دادغوستار%d9%86%d9%88%d8%b4%d9%8a-%d8%af%d8%a7%d8%af%d8%ba%d9%88%d8%b3%d8%aa%d8%a7%d8%b1news هي “صديقة مقربة” للمرأة المشتبه في ضلوعها بتنفيذ هجوم إسطنبول، قبل أن يتراجع عن ذلك ويقول إنها “مزحة ساخرة”.

وقال يوكسيل لإكسبريسن “أنا أمزح لأن حزب اليسار أعرب عن دعمه الصريح لحزب العمال الكردستاني وحزب الاتحاد الديمقراطي”.

وأثار التفجير الإرهابي في شارع الاستقلال بإسطنبول أمس اهتمام العالم. واتهمت الحكومة التركية حزب العمال الكردستاني%d8%ad%d8%b2%d8%a8-%d8%a7%d9%84%d8%b9%d9%85%d8%a7%d9%84-%d8%a7%d9%84%d9%83%d8%b1%d8%af%d8%b3%d8%aa%d8%a7%d9%86%d9%8anews وحزب الاتحاد الديمقراطي الكردي بالوقوف وراء الهجوم. فيما نفى رئيس حزب الاتحاد الديمقراطي صالح مسلم أي علاقه لحزبه بالهجوم.

وأعلنت السلطات التركية اليوم القبض على حوالي 50 شخصاً بينهم امرأة يشتبه في أنها منفذة الهجوم، شوهدت في مقطع فيديو تغادر مكان الحادث قبل الانفجار.

ونشر رئيس حزب نيانس ميكايل يوكسيل على تويتر صورة للمرأة المشتبه بها بعد اعتقالها. وقال إنها ذكرت أنها “صديقة مقربة من سياسيي حزب اليسار، بمن فيهم نوشي دادغوستار والرئيس السابق للحزب يوناس خوستيد”.

وبعد أن طلب عدد من متابعيه ذكر المصدر، أرفق يوكسيل رابطاً لمقالة من ويكيبيديا عن “السخرية”.

وكان حزب نيانس نافس حزب اليسار والحزب الاشتراكي الديمقراطي في بعض الضواحي الضعيفة وتمكن من جذب بعض الأصوات هناك.

وفي تعليق لإكسبريسن، قال يوكسيل “أنا أمزح لأن حزب اليسار أعرب عن دعمه الصريح لحزب العمال الكردستاني وحزب الاتحاد الديمقراطي. والتقط عدد من سياسيي اليسار صوراً وإلى جانبهم علم حزب العمال الكردستاني”.

وأضاف “ليس من “الصعب جداً معرفة أن النص ساخر”، لكنه رفض الإجابة عن المخاطر المحتملة التي يراها في نشر معلومات كاذبة.

فيما قالت ماريا نيلسون السكرتيرة الصحفية لنوشي دادغوستار “نحن نمتنع عن التعليق على محاولات تضليل حزب نيانس”.

Source: www.expressen.se

الحقوق محفوظة: عند النقل أو الاستخدام يرجى ذكر المصدر

الكومبس © 2023. All rights reserved