. Bild: Henrik Montgomery / TT
. Bild: Henrik Montgomery / TT
2.1K View

 الكومبس – صحافة سويدية: يسلط الليبراليون الضوء على عدة مجالات يمكن فيها تعزيز الديمقراطية السويدية، وفقًا لمقال رأي نشرته رئيسة الحزب، نيامكو سابوني، في صفحة النقاش بصحيفة سفينسكا داغبلاديت.

وخلال هذا المقال تمسكت سابوني بموقفها، بأن حزب الليبراليين يعمل لصالح حكومة برجوازية. وكتبت قائلة، “عندما يهدأ الغبار بعد أزمة الحكومة الحالية، نأمل نحن في حزب الليبراليين أن تقود السويد أحزاب برجوازية”.

وترى سابوني، أن الحماية الأساسية للديمقراطية تأتي على رأس قائمة المجالات التي يعتقد الليبراليون أنها يمكن أن تعززها وتدعمها حكومة برجوازية للبلاد.

وتؤكد من بين هذه المجالات على أهمية المحكمة الدستورية، التي يمكنها “إلغاء القوانين أو اللوائح التي تتعارض مع الحريات والحقوق أو غيرها من القواعد القانونية السائدة”.

النقطة التالية وفق سابوني، هي حماية المحاكم وتقول في هذا الإطار: “يريد الليبراليون رؤية زيادة ملحوظة في الحماية الدستورية للمحاكم والقضاء، ونموذج حكم متغير يسد ثغرات الحماية من إساءة استخدام السلطة”.

كما تعتقد سابوني، أن السويد تفتقر إلى “ضمانات لاستقلالية وسائل الإعلام العامة ” وتقترح تعزيز الحماية بهذا الخصوص.

وأخيرًا، يقترح الليبراليون وفق زعيمتهم، أن   “القضاة المدربين” فقط هم من يجب أن يكونوا قادرين على اتخاذ قرارات تبطل نتائج الانتخابات.

Related Posts