(أرشيفية)
Foto Janerik Henriksson / TT
(أرشيفية) Foto Janerik Henriksson / TT
5.3K View

الكومبس – ستوكهولم: تحت تهديد السكين اختطف مجموعة من الشباب صبياً قاصراً وأجبروه على خلع ملابسه وتقبيل حذاء أحدهم فيما كانوا يصورون الواقعة.

وأدانت المحكمة اليوم المتهم الرئيس في القضية وهو شاب يبلغ من العمر 19 عاماً.

حدثت الجريمة في الليل بين 12 و13 تشرين الأول/أكتوبر من العام الماضي، حيث أُجبر الصبي على ركوب سيارة في Ludvika وسط السويد واقتيد إلى منطقة غابات. ثم أجبر الصبي تحت تهديد السكين على خلع ملابسه ما عدا الملابس الداخلية، وتقبيل حذاء الجاني. وأخيراً سرقوا هاتفه المحمول وتركوه وحيداً في الغابة على بعد كيلومترات عدة من منزله. وهددوه بطعنه بالسكين إن ذهب إلى الشرطة. وفق ما ذكر SVT.

وأدانت المحكمة الشاب البالغ من العمر 19 عاماً بالسرقة والاعتداء. وحكمت عليه بالمراقبة الإجبارية و240 ساعة من خدمة المجتمع. كما سيخضع الشاب لعدة برامج علاجية ويدفع تعويضات يبلغ مجموعها 43 ألف كرون للضحية. واتهم شاب آخر بالتورط في السرقة، لكن الحكم بحقه لم يصدر بعد.

Related Posts