Foto: Privat
صورة لوزيرة الشؤون المدنية وهي شابة
Foto: Privat صورة لوزيرة الشؤون المدنية وهي شابة
4.3K View

موقع تابع لحزب SD المتهم بـ”النازية” نشر الصورة

الكومبس – ستوكهولم: نشر موقع Nyheter Idag التابع لحزب ديمقراطيي السويد (SD) صورة تظهر فيها وزيرة الشؤون المدنية إيدا كاركياينن وكأنها تلقي “تحية هتلر” في شبابها، الأمر الذي أحدث ضجة في السويد.

فيما قالت الوزيرة لـSVT “لا أتذكر أنني قمت بمثل هذه التحية، وإذا كنت قد فعلتها فبالتأكيد بغرض السخرية”، مضيفة “أنا لا أتعاطف أبداً مع أيديولوجيا حقيرة كالنازية”.

ونشر الموقع مساء أمس صورة لإيدا كركياينن حين كانت شابة تقوم بما يبدو أنه “تحية هتلر”.

وعُينت كاركياينن قبل أسبوع وزيرة للشؤون المدنية في حكومة مجدلينا أندرشون الجديدة، وكانت تعمل سابقاً لسنوات عدة سياسية محلية في هاباراندا.

وقالت الوزيرة إن الصورة المنشورة التقطت قبل سنوات طويلة عندما كانت لا تزال في المدرسة ربما. وأضافت “هذه صورة لي عندما كنت في حوالي 15-16 سنة وهي من شقتنا التي امتلكها شريكي السامبو”. وتبلغ الوزيرة الآن من العمر 33 سنة.

ولفتت إلى أن الصورة يبدو أنها التقطت في سياق احتفالي، مؤكدة أنها لم تمارس أبداً أي فعل يرتبط ببيئة تفوق البيض.

وأضافت “كنت دائماً واثقة من آرائي ومدافعة عن القيمة المتساوية لجميع الناس. ويمكن للأشخاص المقربين مني تأكيد ذلك”.

ومنذ تشكيل حكومة مجدلينا أندرشون أثيرت في وسائل الإعلام مشكلات حول بعض الوزراء.

وقال أندش ليندبيري المحرر السياسي في صحيفة أفتونبلادت ذات الخط الاشتراكي الديمقراطي “من المهم أن نلاحظ أن الموقع الذي نشر الصورة لأول مرة هو موقع قريب من SD. لكن مع ذلك هذا ليس جيداً. فهي الوزيرة الرابعة التي تثار حولها مشكلات. وهذا سيسبب مشاكل لمجدلينا أندرشون”.

بينما قال ديك إريكسون، رئيس تحرير صحيفة Samtiden التي يملكها SD إن “الوقت حان للتعامل مع هذا النوع من الأحداث على قدم المساواة، فهذا يحدث في جميع الأحزاب”، مشيراً بذلك إلى الانتقادات التي يتعرض لها سياسيون في SD نتيجة تصريحاتهم التي يعتبرها كثيرون “متطرفة”.

ولا يتفق ليندبيري مع رأي إريكسون ويرى أن الأمر يتعلق بمحاولة “تكوين صورة غير صحيحة”.

وكان حزب SD تعرض مراراً وتكراراً لاتهامات بأنه حزب “نازي”، آخرها من وزير البيئة السابق بير بولوند حين وصف المعارضة اليمينية بأنها “زرقاء بنية”، ويشير اللون البني إلى النازية.

Related Posts