(أرشيفية)

Foto: Anita Olsen 
  Scanpix TT
(أرشيفية) Foto: Anita Olsen Scanpix TT
8K View

الكومبس – ستوكهولم: شوهد ضوء غريب في السماء في أجزاء كبيرة من نوربوتن وشمال فيستربوتن مساء أمس الخميس. وأثار الضوء اهتمام وسائل إعلام سويدية.

وتحدث عدد كبير من الناس عن ظاهرة الضوء الغريب التي حظيت باهتمام وسائل إعلام سويدية. وقالت أولريكا يوهانسون من سكان إلفسبين “كان الضوء مخيفاً بعض الشيء وبدا كجسم غامض”. وفق ما نقل SVT.

ظهر الضوء حوالي الساعة 10 مساء فجأة في السماء. وكانت أولريكا تقف على جسر في قرية فيسترينسك في بلدية إلفسبين، مع صديقتها يني لتصوير الأضواء الشمالية، عندما ظهرت ظاهرة سماوية مختلفة تماما في السماء.

ووصفت الظاهرة بأنها بدت كالكرة المضيئة مع هالة حولها. وبعد بضع دقائق، اختفى كل شيء، تاركاً أثراً وراءه.

ورجح أستاذ علم الفلك في جامعة أوبسالا إيريك ستيمبيلس أن يكون الضوء ناتجاً عن إطلاق صاروخ، مؤكداً أن الضوء ليس ناتجاً عن مذنب أو نيزك.

وقال لأفتونبلادت “ما نراه هو أثر للضوء في السماء يحدث بعد إطلاق صاروخ”، موضحاً أن الظواهر الضوئية الناتجة عن صخور فضائية لا تدوم سوى بضع ثوان، على عكس آثار الضوء الناتجة من الصواريخ.

وأضاف “عند إطلاق الصواريخ وخصوصاً من الولايات المتحدة ، فإن المسار يقع جزئياً فوق القسم الشمالي من السويد”.

في حين كتب الصحفي المتخصص بالفلك في صحيفة داعينز نيهتر كلاس سيفان على صفحته في فيسبوك أن هناك كثيراً من المؤشرات على أن الصاروخ الذي تم إطلاقه روسي.