Foto: Christine Olsson / TT
لقطة من إحدى المحاكمات (أرشيفية)
Foto: Christine Olsson / TT لقطة من إحدى المحاكمات (أرشيفية)

الكومبس – سكونه: اتهم الادعاء العام السويدي، شقيقان في الثلاثينيات من العمر، يقيمان في شمال غرب Skåne باغتصاب العديد من النساء النائمات، وفي نفس الوقت تصوير عمليات اغتصابهن.

ويحتجز الشقيقان، منذ الخريف الماضي، بعد أن أبلغت صديقة أحد الشقيقين، الشرطة، بشبهة أن الرجل اغتصبها أثناء نومها.

وعثرت الشرطة بعد مصادرة جهاز الكمبيوتر والهاتف الخاص بأحد الشقيقين، على لقطات لما مجموعه ثماني نساء تعرضن للإيذاء الجنسي من قبل الشقيقين.

وقالت المدعية العام كريستينا فيدلسباك، في إن إحدى النساء تعرضت 96 مرة للاغتصاب خلال فترة أربع سنوات.

ووجه القضاء لأحد الشقيقين، تهم الاغتصاب والاعتداء الجنسي والاعتداء الجنسي المشدد على الأطفال، فيما وجهت للشقيق الآخر، تهم بأربع جرائم اغتصاب وتهمة واحدة بالاعتداء الجنسي.

الحقوق محفوظة: عند النقل أو الاستخدام يرجى ذكر المصدر

Related Posts