Foto: Stina Stjernkvist / SvD / TT
Foto: Stina Stjernkvist / SvD / TT
2022-05-27

وزير الخارجية التركي: ننتظر الرد السويدي والفنلندي على مطالبنا

الكومبس – ستوكهولم: قالت وزيرة الخارجية آن ليندي إن الادعاءات التي نشرتها وسائل إعلام تركية بأن سياسيين سويديين يمثلون حزب العمال الكردستاني المصنف منظمة إرهابية “اتهامات خطيرة لا أساس لها من الصحة”.

وأضافت ليندي في تغريدة على تويتر “العنف والإرهاب والتطرف ليس لها مكان في مجتمعنا الديمقراطي”.

وكانت وسائل إعلام تركية ذكرت خمسة سياسيات سويديات بالاسم واتهمتهن بالتعاون مع حزب العمال الكردستاني.

ويُصنف الحزب منظمة إرهابية من قبل كل من تركيا والاتحاد الأوروبي، وبالتالي السويد أيضاً.

وفي وقت سابق من هذا الأسبوع، زار وفد سويدي وفنلندي أنقرة لإجراء محادثات حول طلب البلدين الانضمام إلى حلف شمال الأطلسي (ناتو). وتعارض تركيا انضمام البلدين، بدعوى أن “دول الشمال الأوروبي تدعم المنظمات المرتبطة بحزب العمال الكردستاني”.

ويتطلب دخول الناتو موافقة جميع الدول الأعضاء البالغ عددها 30 دولة، ومنها تركيا.

وطالب وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو السويد وفنلندا باتخاذ “خطوات ملموسة” للتخفيف من المخاوف الأمنية التي تشعر بها أنقرة.

وعاد وفدا البلدين إلى بلادهما بمطالب تركية، وتنتظر تركيا رداً، بحسب أوغلو الذي أضاف أنه “يجب ألا تعتقد السويد أنها ستقنع تركيا فقط لأننا أصدقاء وحلفاء”.

وتابع أن تركيا “تتفهم المخاوف الأمنية لفنلندا والسويد، لكن يجب على الجميع أيضاً فهم مخاوف تركيا المشروعة”، وفق ما نقلت TT عن وكالات أنباء دولية.

بولندا ورومانيا

وزار وزيرا خارجية رومانيا وبولندا أنقرة اليوم الجمعة، معربين عن أملهما في قبول طلبي السويد وفنلندا. وفق ما ذكرت فرانس برس.

وقال وزير الخارجية البولندي زبيغنيو راو “عكس كثيرين آخرين، أنا متفائل وواثق بأن هذه الخلافات سيتم حلها بأفضل طريقة ممكنة”.

في حين قال وزير الخارجية الروماني بوغدان أوريسكو إنه يدعم “الحوار البناء” بشأن هذه القضية، معرباً عن أمله في التوصل إلى أخبار جيدة قريباً بشأن السويد وفنلندا.

الحقوق محفوظة: عند النقل أو الاستخدام يرجى ذكر المصدر

Related Posts