(أرشيفية)

Foto: Johan Nilsson / SCANPIX /TT
(أرشيفية) Foto: Johan Nilsson / SCANPIX /TT

الكومبس – ستوكهولم: علق حوالي 400 مسافر في قطارين خارج مدينة شيليفتيو شمال السويد نتيجة عطل طارئ في أحد القطارات. واللافت في الأمر أن القاطرة التي أرسلت لسحبه تعطلت أيضاً بعد دقائق من وصولها.

غادر القطار التابع لشركة Vy tåg، ستوكهولم الساعة 18.11 الليلة الماضية وكانت وجهته النهائية لوليو في الشمال، لكنه توقف لمدة أكثر من 10 ساعات في يورن خارج شيليفتيو، حيث تعطلت القاطرة الأولى في الساعة الرابعة فجر اليوم، وسط بارد قارس. قبل أن تعلن الشركة حوالي الساعة الرابعة مساء اليوم عودة القطار إلى الحركة.

وقالت سانا، وهي إحدى المسافرين، لأفتونبلادت قبل أن يتحرك القطار “نفذ الطعام من مطعم القطار. حيث اشترى بعض الركاب كل الطعام المتبقي. وقدم لنا موظفو القطار الخبز. أتناول الخبز الآن حتى أتمكن من الصمود وربما هذا ما يفعله معظم الناس هنا. لكن إذا بقينا على حالنا حتى المساء فسيكون الأمر صعباً”.

تعب كثير من المسافرين بعد انتظار طويل، لكنهم حاولوا الحفاظ على معنوياتهم مرتفعة. سانا، التي كانت ذاهبة في رحلة للتزلج، كان من المفترض أن تكون في ياليفاره عند الساعة الثامنة صباحاً، لكنها لم تتمكن من الوصول، مثل كثير من الركاب الآخرين الذين خسروا حجوزاتهم في المنتجعات الجبلية.

وخلف القطار المتعطل علق قطار آخر من قطارات Vy الليلية المتجهة إلى لوليو.

وشرح مسؤول القطارات الليلية في Vy، ستيفان ليندر، ما حدث بالقول “واجه قطار مشكلة في إحدى القاطرات ولم يتمكن من الدخول إلى رصيف المحطة”، معبراً عن أمله في أن تتمكن الشركة من نقل القطار إلى المحطة حتى يتمكن القطار الموجود خلفه من المرور.

وأضاف “لدينا فريق عمل في الطريق، وقد نتمكن من حل المشكلة قريباً”.

ولفت إلى أن الركاب الذين فقدوا حجوزاتهم سيُعاد لهم الحجز في قطارات أخرى. كما يمكن استخدام حافلات بديلة في طرق معينة.

وعانى مسافرون آخرون كانوا على متن القطار الليلي للشركة من لوليو إلى ستوكهولم الليلة الماضية من مشاكل. حيث كان القطار يفتقر إلى غرف للنوم.

وقال ليندر إن “المشكلة بدأت في القطار منذ يوم عيد الميلاد حيث كان يعاني من مشاكل في القاطرة (..) في هذه الحالة ننسدد قيمة الرحلة للراكب”.