Foto: Javad Parsa / NTB
Foto: Javad Parsa / NTB

الكومبس – أخبار السويد: وجهت انتقادات عديدة لطياريي شركة ساس بعد قراراهم بالإضراب عن العمل عقب فشل المفاوضات بين نقابتهم والشركة.
وامتلأت صفحة نقابة الطيارين على موقع الفيسبوك بمختلف التعليقات المنتقدة لهذه الخطوة.
وقال أحدهم: ” أنتم في نقابة الطيارين ربما تكونون أقل الناس شعبية في السويد في الوقت الحالي”.
وكتب آخر: ” إذا كان الهدف هو إيذاء العائلات التي يمكنها أخيرًا إكمال رحلة طال انتظارها ، فقد حققتم ذلك”.

وأمام هذه التعليقات الغاضبة قال رئيس نقابة الطيارين مارتن ليندغرين إن الأمر أنتهى بهم في وضع عبثي مشيراً إلى عدم وجود مطالب بعيدة المدى على شركة ساس.
وقال، ” لقد أجبرونا على الإضراب ، فهذا أمر غير مفهوم على الإطلاق. الآن انتهى بنا الأمر في وضع سخيف حيث أضربنا بسبب تدهور الأوضاع”
وتابع ليندغرين، “المطلب الرئيسي للنقابة هو إعادة توظيف أكثر من 500 طيار تم تسريحهم أثناء وباء كورونا – وليس إجبارهم على التقدم لشغل وظائف جديدة في شركات SAS الأخرى ، حيث تكون الظروف أسوأ.
وفقًا لشركةـ SASودخل 900 طيار في الشركة منذ يوم أمس في إضراب عن العمل، وسيتسبب الإضراب في إلغاء نصف جميع الرحلات الجوية وسيتأثر 30000 مسافر يومياً

الحقوق محفوظة: عند النقل أو الاستخدام يرجى ذكر المصدر

Related Posts