Hasse Holmberg/TT
(أرشيفية)
Hasse Holmberg/TT (أرشيفية)
2021-01-21

الكومبس – ستوكهولم: أثار التلفزيون السويدي أمس مشكلة مسنة سويدية تبلغ من العمر 94 عاماً وتحتاج إلى قطع مسافة 140 كيلومتراً ذهاباً وإياباً لتتمكن من أخذ لقاح كورونا. وأثيرت مشكلة المسنة أستا نورمان اليوم في المؤتمر الصحفي لهيئة الصحة العامة.

ولا تستطيع نورمان تحمل الرحلة لوحدها من منزلها في Hamra إلى Ljusdal للحصول على اللقاح، لأنها تعاني من إعاقة ومشاكل في النظر، لذلك تمسكت بقرارها الامتناع تماماً عن أخذ اللقاح.

وقالت نورمان “يجب أن يفهموا أنني في العام الـ94 من عمري، ولا يمكنني تحمل ذلك”.

مشكلة التبريد

ووفقاً للسلطات الصحية في محافظة يافليبوري فإن أحد الأسباب التي تجعل من الصعب حالياً إجراء التطعيم ضد فيروس كورونا في المنزل هو أنه يجب تبريد اللقاح بدرجة -70 مئوية.

فيما قالت كارين فيسيل من هيئة الصحة العامة، في المؤتمر الصحفي اليوم، رداً على سؤال عن قصة نورمان “هناك تحديات مختلفة حسب التوزع الجغرافي للمحافظات، لكن من المهم التأكد من أن كل شخص في الفئات المعرضة للخطر لديه الفرصة للتطعيم”.

وقالت إرين كارلسون من إدارة الرعاية الاجتماعية “يجب أن تتكيف الرعاية الصحية مع احتياجات الناس المختلفة. يبدو الأمر يبدو مؤسفاً إذا لم يستطع شخص كبير في السن الحصول على اللقاح لأسباب عملية”.

Related Posts