مصلحة الهجرة

مصلحة الهجرة: إلغاء ضعف عدد الإقامات هذا العام مقارنة بـ2022

: 11/30/23, 1:14 PM
Updated: 11/30/23, 1:17 PM
مديرة مصلحة الهجرة ماريا ميندهامار ووزيرة الهجرة 
Foto: Jonas Ekströmer / TT /
مديرة مصلحة الهجرة ماريا ميندهامار ووزيرة الهجرة Foto: Jonas Ekströmer / TT /

الكومبس – ستوكهولم: اعترفت مصلحة الهجرة السويدية بأن إلغاء الإقامات لم يكن يمثل أولوية رئيسية لها في السنوات السابقة، ولكنها أكدت في المقابل أنها كثفت جهودها هذا العام وتمكنت من إلغاء ضعف عدد تصاريح الإقامة مقارنة بالعام الماضي.

وجاء هذا في تصريح للمديرة العامة الجديدة لمصلحة الهجرة ماريا ميندهامار لصالح وكالة TT، بعد ساعات على نشر هيئة الرقابة السويدية لتقرير انتقد فشل مصلحة الهجرة في إلغاء إقامات آلاف الأشخاص خلال العقد الماضي.

وقالت إنه لم يكن هناك تركيز كافٍ على عمليات الإلغاء سواء من جانب الحكومات أو مصلحة في سنوات سابقة، لكن التركيز على هذه القضية زاد خلال السنوات الأخيرة.

وكشفت أن المصلحة ومنذ تكليفها من قبل الحكومة بإعطاء الأولوية لإلغاء الإقامات المخالفة في ديسمبر من العام الماضي، تمكنت من إلغاء 9400 تصريح إقامة حتى الآن، مقارنة بـ4400 ألغيوا العام الماضي.

كم الفتت إلى أن المصلحة تعمل للتركيز على إساءة استخدام تصاريح الإقامة المخصصة للدراسة، بالتعاون مع المؤسسات التعليمية.

وأكدت ماريا ميندهامار أن السلطات والمصالح المختلفة تعمل معاً لتعزيز الرقابة في هذا المجال، عبر مشاركة المعلومات.

وأعربت عن تطلعها لإزالة الحواجز المتبقية أمام سرية المعلومات والتي كانت الحكومة الحالية أعلنت أنها تسعى لتطبيقها، بما يسمح بمشاركة قدر أكبر من المعلومات بين السلطات المختلفة.

More about "مصلحة الهجرة"

Alkompis Communication AB 559169-6140 © 2024.