(أرشيفية)
Foto: Fredrik Sandberg / TT
(أرشيفية) Foto: Fredrik Sandberg / TT

الكومبس أخبار السويد: من المقرر نقل 180 ضابط شرطة من مدن مختلفة وخصوصاً يوتبوري إلى العاصمة ستوكهولم لمدة ستة أشهر مع تزايد جرائم إطلاق النار الخطيرة مؤخراً.  

 وقال رئيس منطقة شرطة يوتبوري الكبرى، إريك نورد، ” قد يكون تواجدنا في المناطق المعرضة للخطر في يوتبوري أقل قليلاً خلال هذه الفترة”.

 ووصف نورد، الوضع في ستوكهولم بأنه متوتر بسبب الجرائم الخطيرة وإطلاق النار.

ومن بين 180 ضابط شرطة سيتم نقلهم إلى العاصمة، يأتي حوالي ربعهم، أي 45 ضابط شرطة ، من المنطقة الغربية، والغالبية هم من ضباط الشرطة، الذين يعملون حاليا في يوتبوري.  

وأضاف نورد، “نحن قوة شرطة وطنية، نساعد بعضنا البعض، وستوكهولم تعاني الآن من أوقات عصيبة”.

وأقر بأن هذا النقل سيؤثر على عمل الشرطة في يوتبوري، خصوصاً في المناطق التي توصف بأنها مهمشة.

وجاء قرار نقل 180 ضابط شرطة إلى ستوكهولم جراء ازدياد جرائم العنف الخطيرة ووقوع العديد من حوادث إطلاق النار المميتة بين العصابات الإجرامية.  

Related Posts