Foto: Johan Nilsson / TT / Kod 50090
Foto: Johan Nilsson / TT / Kod 50090

الكومبس – أخبار السويد: بعد حادثة قيام موظف في مصلحة الضرائب بالاتصال على هاتف مكتبه ساعات طويلة لإبقاء خط المكتب مشغولا، تكرر الأمر نفسه مع موظف في مكتب العمل.
فحسب صحيفة أفتونبلادت أجرى الموظف 661 مكالمة مدتها80 ساعة على هاتف مكتبه وذلك بهدف تحسين إحصائيات عمله.
ورغم اكتشاف مكتب العمل لذلك الأمر إلا أنه قرر احتفاظ الموظف بوظيفته.
وكانت قد قامت وكالة التوظيف العامة السويدية بإجراء تشييك روتيني، ووجدت أن الموظف أجرى محادثات طويلة مع نفسه بدلاً من الاتصال بالباحثين عن عمل.
ففي المجموع ، أجرى الشخص 661 مكالمة لنفسه وتحدث لمدة 80 ساعة.
وفسر الموظف فعلته بأنه لا يستطيع العمل من المنزل ، لكنه شعر بالسوء حيال فعلته تلك.
وتم فحص القضية من قبل لجنة شؤون الموظفين، وذكر المكتب أن “تصرف الموظف قد يؤدي إلى عدم حصول الباحثين عن عمل على المساعدة التي يحق لهم الحصول عليها وفي النهاية قد يفقدون حقهم في استحقاقات البطالة”.
كما اعتبر ان الشخص أضر بثقة خدمة التوظيف العامة.
واكتفى المكتب بتوبيخ الموظف وفرض خصم بنسبة 25٪ من راتبه لمدة شهر “.

Related Posts