(أرشيفية)

Foto Hasse Holmberg / TT
(أرشيفية) Foto Hasse Holmberg / TT

الكومبس – ستوكهولم: أعلنت إدارة المرور في ستوكهولم أنها ستستخدم نظاماً جديداً يمكنه معرفة ما إذا كان عدد الركاب أكبر من عدد التذاكر المقطوعة في باصات المحافظة، وتوجيه المراقبين إلى هذه الرحلات فوراً.

وسيتم تجهيز الباصات، التي يستخدمها حوالي 1.2 مليون راكب يومياً، بأنظمة تكنولوجية جديدة، تسمح لها بإرسال معلومات حول عدد الركاب وعدد التذاكر بأنواعها في كل محطة.

ويمكن لإدارة المرور بعد ذلك معرفة عدد الركاب الذين لم يدفعوا ثمن التذاكر وتوجيه المراقبين إلى هناك.

وقالت المتحدثة الصحفية باسم إدارة المرور إيلين ليندستروم إن النظام “يمنحنا بسرعة فرصة لتحديد الرحلات التي يوجد فيها ركاب احتالوا على الدفع”. وفق ما نقل موقع mitt i Stockholm.

وستعمل التكنولوجيا الجديدة على تحسين قدرة إدارة المرور في ضمان مغادرة الباصات بشكل أكثر انتظاماً. كما توفر أيضا مزيداً من المعلومات عن الركاب في الوقت الفعلي، ومنها موقع الباص على سبيل المثال.

النظام مطبق حالياً في باصات سيغتونا وأوبلاندز فيسبي وفالينتونا. وتريد شركة SL أن تتوفر هذه التكنولوجيا لدى الباصات، عبر إبرام اتفاقات جديدة مع شركات الباصات في مناطق أخرى.

ومن المقرر أن يكون النظام سارياً داخل مدينة ستوكهولم في أغسطس المقبل، لكنه قد يتأخر بسبب تأخر تسليم المعدات.

الحقوق محفوظة: عند النقل أو الاستخدام يرجى ذكر المصدر

Related Posts