Christine Olsson/TT
Christine Olsson/TT
8.1K View

الكومبس – ستوكهولم: تلقت مفتشية الرعاية الصحية السويدية في يونشوبينغ، بلاغاً عن وفاة جنين جراء ولادة منزلية، وأوضح التقرير أن عملية الولادة انتهت إلى مأساة.

وحسب راديو السويد، فقد اختار الوالدان أن تتم الولادة في المنزل بمساعدة قابلة اتصلوا بها بأنفسهما، لكن عملية الولادة لم تكتمل ما اضطرهما للذهاب إلى المستشفى بوساطة سيارة إسعاف.

ووفق الإذاعة، فقد ولد الجنين بعد وقت قصير من الوصول إلى جناح الولادة، جثة هامدة لا يمكن إنقاذها.

وكتب موقع محافظة يونشوبينغ على الموقع الإلكتروني بهذا الخصوص بعد هذه الحادثة، أنه “تم تحديث إجراءات الحصول على المعلومات للنساء الحوامل اللواتي ينوين اختيار الولادة في المنزل”.

Related Posts