(أرشيفية)
Foto: Johan Nilsson / TT
(أرشيفية) Foto: Johan Nilsson / TT

الكومبس – صحافة سويدية: بدأت روسيا في إرسال قوات إلى بيلاروسيا لإجراء تدريبات عسكرية مشتركة. لكن ليتوانيا مقتنعة، بأن القوات تهدف في الواقع إلى زيادة الضغط على أوكرانيا، مع تصاعد التوتر بين موسكو من جهة وكييف والغرب من جهة ثانية وفق تقرير للتلفزيون السويدي.

وحسب التقرير فإن الشارع الأوكراني مقتنع جزئياً بأن القوات الروسية تهدف إلى زيادة الضغط على أوكرانيا وتشكل تهديداً إضافياً لأمن أوكرانيا. وخرج وزير الدفاع في ليتوانيامعتبراً أن هذا التموضع العسكري المتزايد في بيلاروسيا من جانب روسيا يشكل أيضاً تهديداً لأمن ليتوانيا. 

ويشير السياسيون في ذلك البلد إلى أن هذه التطورات هي بمثابة مشكلة حقيقية لليتوانيا. مع تفهمٍ أن وضع ليتوانيا مختلف عن أوكرانيا، نظراً لأنها عضو في الناتو. 

وتريد أوكرانيا الانضمام إلى حلف شمال الأطلسي والاتحاد الأوروبي   لكن وفقًا للمحلليين بشكل عام ، فإن هذا ليس ذي صلة في الوقت الحالي. وقال أحد المراقبين للتلفزيون السويدي، “إن روسيا ستحتاج من حيث المبدأ إلى الاستعداد لبدء حرب عالمية ثالثة من أجل مهاجمة ليتوانيا فعلياً.

Related Posts