Foto: Jessica Gow / TT
(أرشيفية)
Foto: Jessica Gow / TT (أرشيفية)
4.5K View

تعليمات جديدة بخصوص من حصلوا على جرعة من اللقاح

الكومبس – ستوكهولم: أعلنت هيئة الصحة العامة تعليمات جديدة خففت فيها بعض قيود كورونا بالنسبة لمن حصلوا على التطعيم. ورأت أن الأشخاص الذين جرى تطعيمهم يمكنهم مقابلة أشخاص من أسر مختلفة، في الهواء الطلق أو في البيئات الداخلية، وعناق أحفادهم على سبيل المثال.

وقالت وزيرة الشؤون الاجتماعية لينا هالينغرين، في مؤتمر صحفي اليوم، إن “التعليمات الجديدة تنطبق على كل من تلقى جرعة واحدة على الأقل من اللقاح، ومرت ثلاثة أسابيع على الأقل على أخذه الجرعة الأولى. فالمناعة في هذه الحال تعتبر جيدة، لكن على المرء أخذ الجرعة الثانية أيضاً”. وفق ما نقلت TT.

وتسمح التعليمات الجديدة باستئناف الأنشطة في دور المسنين. ويمكن لكبار السن الذين حصلوا على التطعيم التسوق، لكن يجب ألا يساهم أي شخص ملقح في التسبب بالازدحام.

وقالت هالينغرين إن “الازدحام في الأماكن المغلقة يسهم في انتشار العدوى، فالتطعيم لا يضمن 100 بالمئة عدم نشر المرض”.

انتشار العدوى مرتفع

ووصف المدير العام لهيئة الصحة العامة يوهان كارلسون الوضع في الرعاية الصحية بأنه خطير، داعياً إلى مواصلة العمل من المنزل لكل من يستطيع ذلك.

وأضاف كارلسون “للأسف، لا نرى انخفاضاً في انتشار العدوى في كثير من المقاطعات حتى الآن. لم نصل إلى الذروة بعد”.

لكن بالمقارنة مع الدول الأوروبية الأخرى، فإن معدل الوفيات في السويد منخفض حالياً، حسب كارلسون.

وقررت هيئة الصحة العامة تخفيف القيود عن الملقحين بشكل تدريجي نظراً لانتشار العدوى. وقال كارلسون “لن نرى تأثير اللقاح في خفض انتشار العدوى قبل أشهر عدة، لذلك يمكن إزالة الإجراءات تدريجياً”.

ولفت كارلسون إلى أن الحماية الكاملة من المرض لا تحصل إلا بعد ثلاثة أسابيع من جرعة اللقاح الثانية.

ولم تكن هناك قواعد خاصة بالملقحين ضد كورونا في السويد قبل اليوم. باستثناء توصية خاصة صدرت في فبراير/شباط الماضي بتخفيف بعض القيود على نزلاء دور المسنين الذي أخذوا تطعيماً كاملاً.

Related Posts