(أرشيفية)
Foto Leif Blom / TT
(أرشيفية) Foto Leif Blom / TT
4.5K View

الكومبس – أوبسالا: أعلن مستشفى أوبسالا الجامعي، اليوم، وفاة طفل يبلغ من العمر عاماً واحدا، متأثراً بإصابته، بعد تعرض لحادثة غرق قبل عدة أيام.

وحسب صحيفة اكسبرسن، فإن الحادث وقع في Avesta بتاريخ الـ 23 يوليو، وذلك في حوض سباحة، وقد تم نقله على الفور، بواسطة طائرة هيلكوبتر، إلى المستشفى بعد ربع ساعة من الحادثة.

وقد أصيب الطفل الصغير بجروح خطيرة، وتلقى على إثرها العلاج خلال الأيام القليلة الماضية لكن قوة الإصابات، حالت دون نجاته، ليعلن المستشفى عن وفاته اليوم.

وكتب المستشفى في بيان صحفي، “منذ وصول الطفل، قدم المستشفى الجامعي في أوبسالا، العناية له بشكل يومي، ومتابعة حالته الحرجة حتى هذا اليوم، لكن الصبي توفي متأثرا بإصابته”.

Related Posts