Foto	: ALI LORESTANI
Foto : ALI LORESTANI
2021-07-19

الكومبس – ستوكهولم: وصف وزير العدل والهجرة، مورغان يوهانسون، اليوم، جريمة إطلاق النار في هودينغيه، مساء السبت، والتي أصيب فيها طفلان صغيران بالحدث المأساوي.

وقال في مؤتمر صحفي رقمي عقده اليوم، “لا ينبغي لأحد أن يمر بشيء من هذا القبيل خلال طفولته”.

 وأضاف، “أن مجرد التفكير في أن طفلاً يلعب في الخارج يتعرض لإطلاق نار يجعل المرء في حالة صدمة…إن أفكارنا ومشاعرنا مع الأطفال المصابين وأقاربهم”.

وحث يوهانسون، أي شخص يعرف معلومات عما حدث على ضرورة الاتصال بالشرطة.

واعتبر أن تلك الحادثة هي دليل على أن العصابات لا تحترم حياة الإنسان على الإطلاق. ولا يهتمون بعواقب أفعالهم.

وأكد، أن السجن والعقوبات المشددة، هو الشيء الوحيد، الذي يستحقه هذا النوع من الجناة.

Related Posts