Foto Fredrik Sandberg / TT
Foto Fredrik Sandberg / TT
14.9K View


الكومبس – ستوكهولم: ستفرض غرامة مالية من قبل الشرطة السويدية، قدرها 2000 كرون سويدي على أي شخص ينتهك قواعد معينة في قانون الوباء الجديد، وفقا لما قرره مكتب المدعي العام اليوم.
ومن الممكن أن تشمل العقوبة أيضا المراهقين، الذين تتراوح أعمارهم بين 15 و 18 عاما.


وقالت المدعية العامة، إيزابيل بيورستين للتلفزيون السويدي، ” لقد تم تحديد المبلغ ، لكننا لا نعرف حتى الآن كيف قد تبدو اللوائح التنفيذية لتطبيق ذلك”.
وسيدخل تطبيق الغرامة الجديدة حيز التنفيذ في 27 يناير الجاري.


و يمنح قانون الوباء الجديد ، الذي يسري حتى اليوم الأخير من سبتمبر 2021 ، الحكومة، فرصًا أكبر للعمل لوقف انتشار عدوى فيروس كورونا ، ويعني ، من بين أمور أخرى ، إمكانية إغلاق الصالات الرياضية وبعض المرافق ومراكز التسوق في البلاد .
ويشمل قانون الوباء فرض غرامات على الأفراد إذا انتهكوا الأحكام التي تم وضعها في القانون، مثل القواعد المتعلقة بعدد الأشخاص في التجمعات العامة.


وحسب التلفزيون السويدي، يمكن للشرطة إصدار الغرامة على الفور بحق المخالفين.
وقد شاركت العديد من السلطات في إبداء الرأي بهذا الاقتراح، بما في ذلك الشرطة وهيئة الصحة العامة .


من جهته، يعتقد مجلس البلديات والمناطق السويدية ، SKR ، أن مبلغ الغرامة يمكن أن يكون أقل لأنه سيشمل الشباب المراهقين الذين تتراوح أعمارهم بين 15 و 18 عامًا .
لكن الادعاء العام يرى، أن مبلغ الغرامة يجب أن يكون مرتفعًا بما يكفي للإشارة إلى أن انتهاك قواعد القانون هو أمر خطير ، مع أخذه في الاعتبار أن المسؤولية الجنائية تنطبق أيضًا على الشباب المراهقين ، الذين عادة ما تكون عقوباتهم أقل من البالغين.

Related Posts