Foto: Christine Olsson / TT
لقطة من إحدى المحاكمات (أرشيفية)
Foto: Christine Olsson / TT لقطة من إحدى المحاكمات (أرشيفية)

 الكومبس – سكونه: من المقرر محاكمة شقيقين في سكونه هما حالياً رهن الاحتجاز، للاشتباه في قيامهن بالاغتصاب والاعتداء الجنسي ضد سبع فتيات، وفقًا لتقارير Helsingborgs Dagblad.

وحسب الصحيفة، فإن حالات الاعتداء المشتبه بها تمت خلال إما عندما كانت الفتيات نائمات، أو غائبات عن الوعي.

وتم القبض على الشابين في الخريف الماضي، ومنذ ذلك الحين، قامت الشرطة بتفتيش هواتفهما المحمولة وأجهزة الكمبيوتر، حيث عثرت على أفلام تثبت حدوث الانتهاكات.

وحسب المدعية العامة، كريستينا فيدلسباك، لم تكن العديد من النساء على علم بتعرضهن للاغتصاب، فقد صدمن عندما اتصلت بهن الشرطة بعد تفتيش هواتف وأجهزة كمبيوتر الشابين والتحقيق معهما.

ويتهم أحد الشقيقين بتسع جرائم جنسية مختلفة ضد النساء والآخر مشتبه به في إحدى القضايا.