Anders Wiklund/TT
Anders Wiklund/TT
14.3K View

باعت بيتها وتلاحقها قروض بالملايين

الكومبس – ستوكهولم: تعرضت السويدية إنغر فليد البالغة من العمر 62 عاماً لعملية احتيال كلفتها 3.6 مليون كرون.

انجذبت إنغر من خلال الإعلانات على وسائل التواصل الاجتماعي إلى تداول العملة الرقمية بيتكوين، غير أن الصفقة الرابحة التي كانت تمني بها نفسها انتهت بكابوس مرعب وديون بالملايين.

تقول إنغر لـSVT إن “المرء يتعرض للخداع بسهولة عبر التواصل الاجتماعي (..) نقرت على أحد الروابط، فاتصل بي رجل بعد ذلك بوقت قصير. وكان ودوداً جداً”.

بعد أسابيع من المكالمات الهاتفية مع الرجل نفسه، أخبرت إنغر ابنها إنها بدأت تداول البيتكوين، بعد أن سحبت قروضاً كبيرة من البنوك. فشك الابن بالأمر وذهب مع والدته إلى الشرطة.

تقول إنغر “اكتشفنا أني تعرضت للخداع طيلة الوقت”.

وكانت إنغر اقترضت 3.6 مليون كرون من البنوك التي بدأت ترسل مطالبات بالديون. فاضطرت إلى بيع منزلها ورفع دعاوى في المحاكم.

وتنتقد إنغر البنوك لموافقتها على منح هذا العدد الكبير من القروض، لافتة إلى أنها تعرف حوالي 70 شخصاً وجدوا أنفسهم في وضع مماثل.

Related Posts