سويديون يسألون عن الملاجئ ويسحبون أموالاً نقدية

: 3/1/22, 12:23 PM
Updated: 3/4/22, 2:48 PM
Foto: Ali Lorestani / TT
Foto: Ali Lorestani / TT

هيئة الطوارئ: هذا ما يجب التفكير فيه عند حدوث أزمة أو حرب

الكومبس – ستوكهولم: عبّر كثير من الناس في السويد عن قلقهم من تأثير الحرب في أوكرانيا على السويد.

ويسأل السويديون على مواقع التواصل الاجتماعي عن أقرب ملجأ إليهم. كما سحب بعضهم أموالاً نقدية أكثر من المعتاد.

وقالت المسؤولة الصحفية في هيئة الطوارئ وحماية المجتمع آنا فينرشتروم لراديو السويد اليوم إن موقع الهيئة الإلكتروني يحوي خريطة لتوزع جميع الملاجئ في السويد. ويمكن للفرد البحث عن أقرب ملجأ إليه من هنا.

وعن النصائح التي تقدمها الهيئة للناس في حال حصول أزمة أو حرب، قالت فينرشتروم “ينبغي دائماً التفكير في كيفية الوصول لأربعة أشياء أساسية: الماء والطعام والحرارة والاتصالات”.

وأضافت أنه من المفيد أيضاً سحب مبلغ نقدي من المال والاحتفاظ به بعملات مختلفة.

ودعت فينرشتروم الناس إلى التدقيق في مصادر المعلومات خلال هذه الفترة والبقاء على اطلاع بالمعلومات التي تصدرها السلطات السويدية، وعدم مشاركة المعلومات التي تبثها مصادر غير موثوقة. كما دعت إلى الاحتفاظ براديو يعمل بالبطاريات للحصول على معلومات من راديو السويد في حال توقف المواقع الإلكترونية للسلطات.

وكانت الحكومة السويدية قللت من مخاطر تأثر السويد بالحرب مباشرة. وقال وزير الدفاع بيتر هولتكفيست يوم الجمعة الماضي إنه لا يرى حالياً تهديداً عسكرياً مباشراً موجهاً ضد السويد. غير أنه أضاف أن “التطورات في أوكرانيا والمطالب الروسية يمثلان تهديداً لأمن جميع الدول الأوروبية لأنهما يضغطان على خيارات السياسة الأمنية”.

وبحسب موقع هيئة الطوارئ وحماية المجتمع، يوجد حوالي 64 ألف ملجأ في السويد تتسع لنحو سبعة ملايين شخص، وهي موجودة في أنواع مختلفة من المباني، مثل العقارات السكنية والصناعية، ويتم وضع علامة خاصة عليها. ولم تبنِ السويد أي ملاجئ جديدة منذ العام 2002.

Source: sverigesradio.se

Alkompis Communication AB 559169-6140 © 2023.