قمة الناتو

بايدن: إرسال أنظمة باتريوت جديدة لأوكرانيا

: 7/10/24, 10:12 AM
Updated: 7/10/24, 10:12 AM
السويد تحضر قمة الناتو للمرة الأولى كدولة كاملة العضوية
 (AP Photo/Evan Vucci)   TT
السويد تحضر قمة الناتو للمرة الأولى كدولة كاملة العضوية (AP Photo/Evan Vucci) TT

الكومبس – دولية: أعلن الرئيس الأمريكي جو بايدن حزمة أسلحة جديدة لأوكرانيا. وقال في قمة الناتو المنعقدة في واشنطن “يمكنني أن أعلن عن تبرع تاريخي بمعدات الدفاع الجوي لأوكرانيا”. وسيرسل عدد من دول الناتو أنظمة دفاع جوي جديدة لأوكرانيا، بما في ذلك أربعة أنظمة باتريوت.

ووفقاً لبيان مشترك نشر على موقع البيت الأبيض، سترسل الولايات المتحدة وألمانيا ورومانيا أنظمة باتريوت إضافية، بينما ستسهم هولندا ودول أخرى بأجزاء يمكن تجميعها في بطاريات أخرى. وسترسل إيطاليا نظام SAMP-T.

وإضافة إلى ذلك، ستقدم الولايات المتحدة ودول أخرى، وفقاً لبايدن، العشرات من أنظمة الدفاع الجوي الأخرى مع الذخيرة المرتبطة بها.

ورحب الرئيس الأوكراني فولدويمير زيلينسكي بإعلان الناتو. وفق ما نقلت TT.

وكان زيلينسكي قال في وقت سابق إن أوكرانيا بحاجة إلى سبعة أنظمة باتريوت أخرى للدفاع عن نفسها ضد الهجمات الروسية على شبكة الكهرباء والمناطق المدنية.

الناتو “أقوى من أي وقت مضى” بانضمام السويد وفنلندا

وقال بايدن في خطابه الافتتاحي لقمة الناتو في واشنطن الليلة الماضية “مع السويد وفنلندا، أصبح حلف الناتو أقوى من أي وقت مضى”.

وألقى موضوع صحة بايدن بظلاله على قمة الناتو. كما أثيرت مخاوف حول الشكل الذي سيكون عليه التعاون عبر الأطلسي مستقبلاً في ظل احتمالات وصول دونالد ترامب للرئاسة.

كريسترشون يصطحب الرئيس الفنلندي

وشارك رئيس الوزراء أولف كريسترشون والرئيس الفنلندي ألكسندر ستاب في قمة الناتو. وبشكل مفاجئ استقل الرئيس الفنلندي طائرة كريسترشون في الرحلة إلى واشنطن بعد أن واجه مشاكل في رحلته الخاصة، وعرض عليه السويديون صعود طائرة رئيس الوزراء. وبوصولهما إلى واشنطن، عقد الاثنان مؤتمراً صحفياً مشتركاً في السفارة السويدية.

وقال كريسترشون “أشعر بترحيب كبير كعضو في الناتو. هناك توقعات كبيرة لما يمكننا القيام به”.

وكرر كريسترشون الموقف الذي أثاره في مقال على داغينز نيهيتر في وقت سابق بالقول “يجب أن تكون جميع الدول الأعضاء مستعدة للمساهمة بما لا يقل عن اثنين بالمئة من الناتج المحلي الإجمالي في الإنفاق الدفاعي”.

وأضاف “نحن بالفعل فوق اثنين بالمئة وهو يرتفع بسرعة”.

وطُرحت أسئلة على كريسترشون وستاب عن صحة الرئيس بايدن، بعد الضجة التي أثارتها حالته الصحية خلال المناظرة الأخيرة مع دونالد ترامب.

ورد كريسترشون على الأسئلة بشكل موجز قائلاً “ليس لدي أي تعليقات أو معرفة بصحة الرئيس بايدن. التقيت به أربع مرات وكنت معجباً به خلال المرات الأربع”.

Alkompis Communication AB 559169-6140 © 2024.