Foto: Janerik Henriksson / TT
Foto: Janerik Henriksson / TT
8.8K View

السويديون يدفعون 5.7 مليار كرون للعناية بالبشرة في عام واحد

الكومبس – ستوكهولم: أظهر اختبار أجراه SVT على منتجات العناية بالبشرة المضادة للشيخوخة في برنامج Sanningen om hudvård نتيجة مفاجئة، مرطب دهني عادي وغير مكلف حقق نتائج أفضل من جميع المنتجات غالية الثمن.

وقالت خبيرة الأمراض الجلدية يوهانا غيلبرو في البرنامج “نتيجة التجربة تكشف كثيراً عن مدى ارتباط العناية برطوبة الجلد”.

وشهدت السويد زيادة كبيرة في مبيعات منتجات العناية بالبشرة خلال السنوات الأخيرة. في العام 2011، اشترى السويديون منتجات العناية بالبشرة بـ2.9 مليار كرون، في حين أصبح الرقم في 2019 نحو 5.7 مليار كرون. حسب SVT.

مرطب عادي في مواجهة 7 منتجات

وأجرى البرنامج التلفزيوني اختباراً كبيراً درس فيه تأثير المنتجات المضادة للتقدم في العمر على علامتين شائعتين للشيخوخة: التجاعيد وتصبغ البشرة. وكانت خمسة من المنتجات السبعة التي جرى اختبارها تحتوي على مادة ريتينول الممنشطة لخلايا البشرة والتي تستعمل اليوم في ترويج منتجات العناية. كما استخدم الاختبار دواء وهمياً هو عبارة عن مرطب دهني عادي للبشرة من علامة تجارية معروفة، سعره حوالي 20 كروناً في متاجر البقالة العادية.

وكانت النتيجة المفاجئة أن الدواء الوهمي أعطى نتائج أفضل من جميع المنتجات السبعة المضادة للتقدم في العمر.

وفاجأت النتائج المشاركين في التجربة، كما فاجأت خبراء العناية بالبشرة. وقالت غيلبرو “إنه أمر لا يصدق. أنا مندهشة لأن الكريم تفوق على جميع المنتجات الأخرى”.

وأظهر الاختبار أن جميع المنتجات المضادة للعمر كان لها تأثير ضد التجاعيد، والعديد منها ضد التصبغ. ورأى الخبراء أن تحقيق الكريم المرطب أفضل النتائج لا يرجع إلى أي خصائص فريدة من نوعها، لكن ببساطة يدل على أن الدهون والرطوبة فعالة ضد علامات شيخوخة الجلد.

غير أن المسؤولة في مصلحة الأدوية، يوزيفين ليليتيغ، لفتت إلى أنه من غير المعروف بعد كيف ستتأثر نتيجة التجربة على المدى الطويل. وأضافت “قد لا تكون النتائج كما هي بعد ستة أشهر من التجربة”.

Related Posts