Foto: Simon Rehnström / SvD / TT / Kod: 30386
Foto: Simon Rehnström / SvD / TT / Kod: 30386
4.7K View

الكومبس – أخبار السويد: أظهر مسح أجراه راديو إيكوت، أنه تم في السويد تشخيص ما يقرب من 16000 شخص مصاب بفيروس كورونا طويل الأمد.

وقال المجلس الوطني للصحة والرعاية، إن هذا الرقم، يعني أنه سيتعين علينا أن نتعايش مع عواقب فيروس كورونا لفترة طويلة قادمة.

في الوقت نفسه، يؤكد المجلس، أنه في المجموعة التي تم تشخيصها، يوجد أشخاص يتعافون من تلقاء أنفسهم، وآخرون يعانون من مشاكل خطيرة، وبالتالي يصعب تقييم هذا الرقم المذكور.

وقال توماس ليندين، رئيس قسم في المجلس الوطني للصحة والرعاية، “إنه من الصعب تقييم الرقم عندما لا نعرف عدد الأشخاص الذين يعانون من مشاكل خطيرة ويحتاجون إلى تدخلات رعاية صحية كبيرة”.

وشمل مسح إيكوت، مستشفيات جميع المحافظات ابتداء من منتصف أبريل الماضي.