(أرشيفية)

Foto: Johan Nilsson / TT
(أرشيفية) Foto: Johan Nilsson / TT

الكومبس – ستوكهولم: تسجل محافظة فيسترا يوتالاند ارتفاعاً في عدد المرضى الذين يدخلون إلى المستشفيات بسبب كورونا. ويتلقى 148 شخصاً العلاج حالياً في المستشفيات، بينهم 11 في العناية المركزة. وشهد عدد من المراكز الصحية في يوتيبوري اليوم طوابير طويلة من الناس الذين جاؤوا لإجراء اختبار كورونا.

وبلغ طول الصف خارج المركز الصحي في Kvillebäcken بيوتيبوري أكثر من 150 متراً قبل دقائق من فتحه لإجراء الاختبارات الذاتية.

وقالت سيبيل سيلان، إحدى المصطفين في الطابور، لـSVT إنها إجرت اختباراً كانت نتيجته سلبية قبل أيام، لكنها مازالت تعاني من أعراض، لذلك تريد إعادة الاختبار.

وأضافت “عائلتي وكل من حولي أصيبوا بكورونا. الوقوف في طوابير طويلة ليس جيداً لأن المرء يقف على مقربة من أشخاص قد يكونون مصابين بالفيروس”.

بينما قال المسؤول الصحفي في المحافظة بيورن يوهانسون إن “هناك ضغطاً كبيراً على الاختبارات حالياً. نرى أن انتشار العدوى آخذ في الازدياد وهذا يعني إجراء مزيد من الاختبارات”.

ارتفاع عدد المرضى

وأظهرت آخر الإحصاءات زيادة واضحة في انتشار العدوى بالمحافظة مقارنة بالأسبوع الماضي. كما زاد عدد المرضى الذين يتلقون العلاج بنسبة 53 بالمئة.

وهي المرة الأولى التي يتجاوز فيها عدد المرضى في المستشفيات حاجز المئة منذ حزيران/يونيو الماضي.

Related Posts