(AP Photo/ David Doubilet/National Geographic) TT
 SCANPIX
(AP Photo/ David Doubilet/National Geographic) TT SCANPIX
20.4K View

الكومبس – ستوكهولم: هل يمكن أن يصل القرش الأبيض المفترس إلى الساحل الغربي للسويد؟ سؤال بات مطروحاً بقوة الفترة الأخيرة.

يقول باحثون سويديون إن هذا بات ممكناً جداً، بل إنها مسألة وقت فقط قبل أن يظهر القرش المفترس.

الباحث في أسماك القرش فريدريك غروندال قال لراديو السويد اليوم “أعتقد بأن هناك مؤشرات على ذلك”.

القرش الأبيض الكبير هو أكبر سمك مفترس في العالم ويوجد اليوم في المحيط الأطلسي والبحر الأبيض المتوسط. وكان هناك حديث في السابق عن أن هذا النوع من القرش قد يظهر في مياه الشمال الأوروبي مستقبلاً.

غير أن الباحثين يطمئنون الناس ويقولون إنه لا داعي للخوف من التعرض للهجوم في حال وجود القرش الأبيض.

وقال غروندال الذي يعمل في مركز أبحاث كريستنبيري”قد تكون مسألة وقت حتى يظهر هنا. أعتقد بأن هناك مؤشرات على هذا، وذلك يرتبط بأن مياه البحر أصبحت أكثر دفئاً”.

ربما وصل بالفعل

وتم رصد القرش في كل من البرتغال واسكتلندا. ولأن درجات حرارة المياه آخذة في الازدياد، فإن احتمال أن يشق طريقه شمالاً إلى مياه الشمال الأوروبي يزداد أيضاً.

وقال غروندال “زاد عدد أسماك القرش البيضاء الكبيرة بالفعل، وقد يكون هذا أيضاً أحد الأسباب التي تجعلها تنتشر. ربما كانت موجودة بالفعل هنا، لكننا لم نلاحظها”، مضيفاً “على الساحل الغربي، هناك كثير من أسماك التونة والفقمة، وهي شرط أساسي لوجود سمك القرش الأبيض”.

وتابع “يمكن أن يكون ذلك سريعاً جداً. تعلمنا كثيراً عن أسماك القرش البيضاء في السنوات الأخيرة. يمكنها الانتقال لمسافات كبيرة جداً عبر المحيط الأطلسي ويمكن أن تصل إلى هنا. خصوصاً أننا أصبحنا نرى أنواعاً من الحيتان لم تكون موجودة هنا من قبل”.

Related Posts