Foto: Claudio Bresciani / TT
Foto: Claudio Bresciani / TT

الكومبس – أخبار السويد: أعلنت السلطات الصحية السويدية مساء اليوم أنه يتوجب على كل المسافرين القادمين إلى السويد من خارج منطقة دول الشمال الخضوع لاختبارات كورونا، تزامناً مع انتشار المتحور الجديد من كورونا، أوميغرون.

وتنطبق التوصيات الجديدة على جميع الأشخاص من مرحلة ما قبل المدرسة وما فوق.

وقالت كارين تيجمارك ويزيل المديرة العامة لهيئة الصحة السويدية في بيان صحف، ” نشهد انتشارا سريعا لأوميكرون في العديد من البلدان. لذلك، من المهم اتخاذ المزيد من الإجراءات للتمكن من اكتشاف الحالات مبكرًا، بحيث يمكن تنفيذ تدابير مكافحة العدوى”. وأشارت إلى أن هيئة الصحة العامة السويدية تتابع تطورات المتحور الجديد عن كثب، ولكن هناك حاجة إلى مزيد من المعرفة حول خصائص متغير هذا الفيروس، وفقاً لويزيل.

وأضافت، “أن أهم شيء يمكن لأي شخص القيام به لمواجهة كوفيد -19 وعواقبه، بغض النظر عن المتحور البديل، هو تطعيم نفسه باللقاح”.

وذكرت الهيئة أمس الاثنين، أن حوالي 40 في المائة من جميع العينات الجديدة المأخوذة من الأشخاص المصابين بفيروس covid-19 في السويد تم تحليلها لتتبع متغير omicron.